قال عضو الجمعية الألمانية للطب المهني‬ ‫والبيئي ميشائيل ناسترلاك إن‬ ‫الأشخاص الذين تتطلب طبيعة وظيفتهم الوقوف لفترات طويلة، أكثر عُرضة‬ ‫للإصابة بتثاقل الساقين وآلام الظهر.‬

ويؤدي الوقوف لفترة طويلة في وضعية واحدة إلى وضع حمل كبير على العضلات والمفاصل، مما قد يقود إلى متاعب وآلام فيها.

‫ولتجنب هذه المتاعب ينصح ناسترلاك بالتحرك أثناء العمل قدر المستطاع، وذلك لتجنب التحميل على‬ ‫بنية العضلات والعمود الفقري على جانب واحد لفترة طويلة، كما أن الحركة‬ ‫تساعد على تنشيط الدورة الدموية.‬

‫بالإضافة إلى ذلك، يوصي الطبيب بالوقوف مع فتح الساقين بعرض‬ ‫الفخذ، إذ تسهم هذه الوضعية في توزيع ثقل الوزن على الجسم بالكامل على‬ ‫نحو أفضل.‬

المصدر : الألمانية