أظهرت دراسة كندية حديثة أن فقدان‬ ‫الشهية العصبي "الأنوركسيا العصبية" المزمن ينذر بحدوث تغيرات في‬ ‫المادة الوراثية "الجينوم" لدى المصاب. ‬

‫وأظهرت الدراسة -التي أجريت بمعهد دوغلاس للصحة النفسية في مونتريال- ‫وجود تغيرات كيميائية بالبنية الأساسية للمادة الوراثية لدى الأشخاص‬ ‫الذين عانوا من فقدان الشهية العصبي المزمن.‬

ويؤثر هذا التغير سلبيا على السلوك النفسي والاجتماعي والوظائف‬ ‫المختلفة للدماغ والجهاز العصبي والمناعي أيضاً ويتسبب في المعاناة من‬ ‫مشاعر التوتر والخوف.‬

‫لذا شددت الدراسة على ضرورة تلقي العلاج في أقرب وقت ممكن فور تشخيص‬ ‫الإصابة بفقدان الشهية العصبي.‬

المصدر : الألمانية