أصغر متبرع بأعضائه في بريطانيا طفل عاش 100 دقيقة
آخر تحديث: 2015/4/23 الساعة 22:04 (مكة المكرمة) الموافق 1436/7/5 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2015/4/23 الساعة 22:04 (مكة المكرمة) الموافق 1436/7/5 هـ

أصغر متبرع بأعضائه في بريطانيا طفل عاش 100 دقيقة

صورة من الموقع الإلكتروني لصحيفة ديلي تلغراف يظهر فيها الأب والأم والطفل نوح، توأم تيدي
صورة من الموقع الإلكتروني لصحيفة ديلي تلغراف يظهر فيها الأب والأم والطفل نوح، توأم تيدي

بعد لحظات من ولادته، أنقذ أصغر متبرع بالأعضاء في بريطانيا شخصا مصابا بالفشل الكلوي، ووصفه أبوه بأنه عاش ومات بطلا.

بدأت القصة عندما أبلغ الأطباء جيس إيفان في الأسبوع 12 من حملها أن أحد التوأمين في رحمها يعاني من مرض نادر وخطير، يؤدي إلى عدم نمو جمجمته ودماغه، وأنه إما سيولد ميتا أو سيموت بعد فترة قصيرة من ولادته.

ولذلك قرر والدا الطفل -وهما من كارديف في بريطانيا- أن حياة طفلهما يجب أن تبقى حاضرة ويتم تذكرها، ولذلك فقد قررا التبرع بكليتيه وصمامات قلبه.

وعند لحظة الولادة جاء إلى الدنيا التوأمان نوح وتيدي، وبعد مائة دقيقة توفي تيدي الذي قال أبوه مايك هولستون إنه من المستحيل أن يتمكن من شرح مدى افتخاره به.

وقالت الأم إنهم يأملون في أن تكون قصتهم مصدر إلهام للعائلات التي تمر في ظرف فقدان أحد أبنائها، مضيفة "أن الشعور بأن جزءا من حبيبهم المتوفى ما زال يعيش في شخص آخر مريح".

ويعتبر تيدي أصغر متبرع بأعضائه في المملكة المتحدة، ووصفت هذه الحالة بالاستثنائية.

وقالت ممرضة عملت مع والدي تيدي إن الطفل عاش مائة دقيقة، وكانت مليئة بالبهجة الخالصة، وكذلك الحزن.

المصدر : ديلي تلغراف

التعليقات