قالت طبيبة متخصصة في صحة العمود الفقري إن الهوس باستخدام الأجهزة المحمولة قد أدى إلى ظهور حالة يطلق عليها الأطباء اسم "رقبة الكتابة" (texting neck)، ناتجة عن الكتابة على الأجهزة المحمولة لفترة طويلة مما يؤثر على عنق الشخص.

وكثيرا ما يشكو البعض من آلام العنق التي يلاحظون أنها تزداد مع استخدام الهاتف المحمول، وخاصة لتبادل الرسائل المكتوبة والدردشة، مما دفع بعضهم إلى القول "إن رسائل الجوال تقصم الرقبة".

وأشارت الدكتورة نيتين باتيا جرّاحة الفقرات في جامعة كاليفورنيا إيرفين في الولايات المتحدة، إلى أن العنق مثل قمع المثلجات، إذا كان مستقيما فكل شيء جيد، أما إذا مال فسوف يحدث خطأ وتنسكب المثلجات.

والمشكلة الحالية هي أن الأشخاص يستعملون الحاسوب والهواتف المحمولة لساعات، وأثناء ذلك تكون أعناقهم محنية، مما يرتبط بظهور أعراض مختلفة مثل آلام العنق وأوجاع الظهر والصداع والشعور بتنميل في اليدين والذراعين.

وتنصح الدكتور بالتعامل مع "رقبة النص" بتقليل استعمال الهاتف الذكي والأجهزة المحمولة الأخرى. أما إذا كنت مضطرا لاستعمالها فافعل ذلك ورأسك مرفوع وحاول تلافي حني عنقك للأمام.

المصدر : مواقع إلكترونية