قال باحثون إن عقارا جديدا اسمه (anti-LINGO-1) قادر على عكس الضرر الذي يحدث في مرض التصلب المتعدد في الخلايا العصبية، مما قد يساعد على علاج المصابين بهذا المرض.

وفي مرض التصلب المتعدد يهاجم جهاز المناعة في الجسم مادة المايلين -وهي مادة دهنية تحيط بالأعصاب وتحميها- مما يؤدي إلى انكشاف الأعصاب وحدوث مشاكل في نقل الإشارات العصبية بين الدماغ والعضلات.

وقال قائد الفريق البحثي الدكتور دييغو كاديفيد من شركة بيوجين -التي يوجد مقرها في كامبريدج، ماساتشوستس في الولايات المتحدة- إن هذه الدراسة تقدم دليلا بيولوجيا لأول مرة على إصلاح المايلين المتضرر في الدماغ البشري.

ويعمل العقار عن طريق استهداف بروتين (Lingo-1) الذي يوقف تطور الخلايا العصبية وقتما يتشكل الجهاز العصبي بشكل كامل. ومن خلال قمع البروتين، يقوم الدواء بإخبار الجسم بأن يكمل في نمو الأعصاب، مما يقود إلى إصلاح أي ضرر فيها.

وقال كبير المسؤولين الطبيين في شركة بيوجين ألفريد ساندروك، إنهم يعتقدون أن النتائج مشجعة. وعرضت الدراسة في الاجتماع السنوي للأكاديمية الأميركية لعلم الأعصاب في واشنطن.

المصدر : ديلي تلغراف