وافقت إدارة الغذاء والدواء الأميركية على علاج جديد لمرض اعتلال الشبكية السكري، الذي يُعد أحد الأسباب الرئيسية المؤدية إلى العمى لدى الأشخاص المصابين بمرض السكري الذين تتراوح أعمارهم بين عشرين إلى 47 عامًا.

وأوضحت الإدارة في بيان أمس الأربعاء أن العلاج الجديد عبارة عن حقن تحمل اسم (Eylea) وتحقن داخل عين المريض لعلاج اعتلال الشبكية السكري.

وأضافت أن العلاج أثبت فاعليته وأمانه بعد خضوع 679 شخصًا لاثنتين من التجارب السريرية، وكانت النتائج إيجابية للغاية، إذ ساهم الدواء فى علاج أعراض مرض اعتلال الشبكية السكري.

وعن الجرعة الموصى بها من العلاج الجديد، نصحت الإدارة الطبيب المختص بحقن (Eylea) داخل عين المريض بمعدل مرة واحدة شهريًا، لمدة خمسة أشهر، بعدها يتم تغيير إستراتيجية العلاج، ليتم الحقن بمعدل حقنة كل شهرين، على أن يتم ضبط مستويات السكر والكولسترول والضغط الخاصة بالمريض أثناء حصوله على العقار.

لكن الإدارة الأميركية للدواء أشارت إلى أن أبرز الآثار الجانبية للعلاج، التى حدثت لبعض المرضى، تمثلت في حدوث نزف فى ملتحمة العين، وآلام فى العين وارتفاع ضغط العين.

وقال مدير مكتب التصديق على المستحضرات المضادة للميكروبات بالإدارة د. إداور كوكس إن السكري من الأمراض الخطيرة التى تصيب الكثيرين سنويًا، مضيفا أن الموافقة على حقن (Eylea) ستتيح خيارًا علاجيًا جديدًا لمكافحة مضاعفات مرض السكر المرتبطة بإضعاف الرؤية.

واعتلال الشبكية السكري هو أحد المضاعفات التي تصيب الأوعية الدموية الدقيقة للعين لدى مرضى السكري، ويضعف المرض القدرة على الرؤية، ويؤثر على حوالى 80% من المرضى بعد عشر سنوات فأكثر من الإصابة بالسكري.

المصدر : وكالة الأناضول