تحتفل مؤسسة الرعاية الصحية الأولية في قطر بالأسبوع الخليجي الموحد السادس لتعزيز صحة الفم والأسنان، وذلك خلال الفترة من 25 إلى 31 من الشهر الجاري، إذ تنظم مجموعة من الفعاليات الهادفة إلى توعية المجتمع بطرق الوقاية من أمراض الفم والأسنان.

وأوضحت مديرة قسم صحة الفم والأسنان التابع لإدارة تعزيز الصحة بمؤسسة الرعاية الأولية أن المؤسسة تنظم العديد من الفعاليات التي تهدف إلى تعزيز المفاهيم الصحية حول صحة الفم والأسنان، وذلك في كافة المراكز الصحية والمدارس المعززة للصحة.

كما أشارت د. أسماء الخطيب إلى أن الفعاليات التي تتضمن محاضرات توعوية وندوات تشتمل أيضا على زيارة لأطفال مدارس الدمج -وهي المدارس التي يدمج فيها الأطفال ذوو الاحتياجات الخاصة مع الأطفال الأصحاء- إلى أحد المراكز الصحية للاطلاع على عمل عيادة الأسنان، بينما يقوم فريق طبي بزيارة لإحدى مدارس الدمج لتقديم أنشطة توعوية بما فيها عرض فيلم كرتوني تثقيفي عن الأسنان وعمل مسابقات تلوين بما يناسب المرحلة العمرية والذهنية لهؤلاء الأطفال.

وعن الإحصائيات المتعلقة بخدمات الأسنان التي تقدمها مؤسسة الرعاية الاولية، أوضحت د. أسماء أن 19 مركزا صحيا من أصل 21 تقدم خدمات طب الفم والأسنان حاليا، إذ استقبلت هذه المراكز حوالي 250 ألف مراجع لخدمات الأسنان خلال العام الماضي بمتوسط عشرين ألف مراجع شهريا.

وأشارت إلى أن مؤسسة الرعاية تستعد لافتتاح عيادة أسنان في مركز الكرعانة الصحي الجديد ليضاف لعيادات المراكز الأخرى التي تقدم خدماتها على فترتين صباحية ومسائية، بما في ذلك عطلة نهاية الأسبوع. 

وأوضحت د. أسماء أن المؤسسة تسعى أيضا إلى التوسع في خدمات طب الفم والأسنان من خلال افتتاح عشرين عيادة جديدة خلال العام الجاري، تضاف إلى 53 عيادة أسنان حاليا بالمراكز الصحية، مع استقطاب أربعين طبيبا جديدا بهذا التخصص إلى جانب 113 طبيب أسنان يعملون حاليا. 

كما بينت أن الاحصائيات التي أظهرها المسح الوطني لتسوس الأسنان عام 2011 بيّنت أن نسبة تسوس الأسنان لدى الأطفال في سن أربع سنوات بلغت 89%، بينما بلغت لدى الأطفال في سن السادسة إلى 14 سنة نسبة 85%.

المصدر : وكالة الأنباء القطرية (قنا)