تعتبر الاضطرابات المرتبطة بتناول الطعام من الأمراض الأكثر تأثيرا على صحة الإنسان، ويؤكد خبراء علم نفس في بريطانيا أنها مؤشر قوي على الإصابة بأمراض نفسية خطيرة، وقد تؤدي اضطرابات الأكل إلى سوء التغذية، أو زيادة الوزن نتيجة الإفراط في الطعام.

فعلى سبيل المثال، يودي مرض فقدان الشهية العصبي بحياة واحد من كل خمسة مصابين به، وذلك وفقا لمؤسسة بيت البريطانية للتوعية باضطرابات الأكل.

وفقدان الشهية الذي يصاحبه نقص حاد في الوزن هو واحد من بين اضطرابات عدة في الأكل، والتي من بينها أيضا الإفراط في تناول الطعام.

وبحسب تقديرات، يعاني في بريطانيا أكثر من مليون ونصف المليون شخص من اضطرابات الأكل، التي تؤثر في جسم الإنسان وتصيبه بأمراض عدة، سواء نتيجة النقص الشديد في التغذية، أو الزيادة المفرطة في الوزن.

المصدر : الجزيرة