أوصى عضو الجمعية الألمانية لعلاج السكري البروفيسور توماس هاك مرضى ‫السكري بفحص الكلى سنوياً، وذلك نظراً لأن أمراض الكلى تندرج ضمن ‫المضاعفات الشائعة للسكري، ولكنه غالباً لا يتم اكتشافها لمدة طويلة.

‫وأوضح هاك أن ارتفاع نسبة السكر ‫بالدم وارتفاع ضغط الدم يتسببان في إلحاق أضرار بالأوعية الدموية ‫المتناهية الصغر في الكلى، وبالتالي تتراجع كفاءتها الوظيفية المتمثلة في ‫ترشيح الدم وإفراز البول.

‫وتتمثل أولى العلامات الدالة على تلف الكلى في عدم قدرتها على ترشيح ‫الدم على نحو دقيق، ومن ثم فقدان البروتينات عبر البول.

 

المصدر : الألمانية