أقامت أسرة طالب ثانوي في منطقة بشمال شرق ولاية أوهايو الأميركية توفي نتيجة جرعة زائدة من الكافيين العام الماضي، دعوى قضائية بتهمة القتل الخطأ على عدة شركات من بينها أمازون دوت كوم التي شحنت المادة.

وشملت القضية المقامة أمام محكمة الولاية أمازون وست شركات يبدو أنها على صلة ببعضها البعض وتتخذ من ولاية أريزونا مقرا لها وانتهكت قوانين السلامة لولاية أوهايو من خلال تصنيع وتوزيع أو بيع مادة الكافيين.

وووفقا لوكالة رويترز فقد رفضت أمازون التعليق على القضية، ولم يتسن الوصول للشركات الأخرى محل الاتهام.

وجاء في تقرير الطبيب الشرعي بمقاطعة لوران الدكتور ستيفن إيفانز الذي حقق في أسباب الوفاة إن لوغان ستاينر (18 عاما) توفي في مايو/أيار 2014 نتيجة عدم انتظام ضربات القلب وسكتة قلبية بسبب تسمم حاد من الكافيين قبل فترة قليلة من تخرجه من المدرسة الثانوية.

ويقول والد ستاينر الذي أقام الدعوى إن الشركات روجت وأعلنت وقدمت عروض تخفيضات وباعت مسحوق الكافيين الخام "هارد رينو" عبر أمازون. كما شملت القضية اسم زميل للطالب الراحل اشترى المسحوق وأعطى بعضه لستاينر الذي عُثر على أكياس من مسحوق الكافيين في غرفته.

وحذرت إدارة الأغذية والأدوية الأميركية في ديسمبر/كانون الأول من مخاطر استهلاك المسحوق الخام للكافيين والذي يمكن أن تعادل ملعقة واحدة منه تأثير 25 قدحا من القهوة.

وتطالب عائلة ستاينر بتعويض قدره 25 ألف دولار عن الأضرار التي لحقت بها، وبدأت في التقدم بالتماس لإدارة الأغذية والأدوية لحظر المسحوق. وتنظم الإدارة كافة أشكال الكافيين إلا المسحوق الخام.

المصدر : رويترز