طرحت شركة سانوفي للمستحضرات الطبية أمس الثلاثاء في أسواق الولايات المتحدة عقار إنسولين يؤخذ عن طريق الاستنشاق، مما يمثل دفعة جديدة محتملة لمبيعاتها الضعيفة لعقاقير علاج داء السكري ولجودة الحياة بالنسبة إلى المرضى.

والعقار الذي ابتكرته شركتا "مانكايند كورب" و"إفريزا" سيكون أول عقار إنسولين في أسواق الولايات المتحدة يؤخذ عن طريق الاستنشاق. في حين تتنافس سانوفي مع شركتي "إيلي ليلي" و"نوفو نورديسك" على المبيعات التقليدية من الإنسولين الذي يؤخذ عن طريق الحقن.

والاستنشاق أسلوب واعد وأسرع من حيث الفعالية وأكثر ملاءمة من الحقن، لكن المحاولات السابقة لإنتاج إنسولين الاستنشاق باءت بالفشل بسبب مخاوف بشأن مخاطر محتملة مرتبطة باستنشاق الإنسولين في صورة مسحوق.

ووافقت إدارة الغذاء والدواء الأميركية على عقار شركة إفريزا في يونيو/حزيران الماضي.

وكانت شركة فايزر المنافسة قد طرحت إنسولينا يؤخذ عن طريق الاستنشاق تحت اسم "إكسوبيرا"، وتمت الموافقة عليه عام 2006 بتوقعات مبيعات بلغت ملياري دولار سنويا، لكنه لم ينل رضا المرضى نظرا لضرورة إجراء اختبارات على وظائف الرئة بين الحين والآخر مما استدعى سحبه في نهاية المطاف.

وعقار شركة إفريزا يجب ألا يتعاطاه مرضى يعانون من الربو أو من يعانون من مضاعفات معينة، كما لا يوصى باستخدامه للمدخنين أو الذين أقلعوا عن التدخين منذ فترة قريبة.

المصدر : رويترز