أظهرت دراسة بريطانية أن البالغين الذين يتناولون وجبات صغيرة عديدة كل يوم يميلون لاستهلاك نوعية طعام أفضل، ويتمتعون بوزن أقل عمن يأكلون وجبات أقل وأكبر.

وقال الباحثون إن الأشخاص الذين يتناولون عددا أقل من الوجبات يميلون لتناول الطعام في وقت متأخر من الليل وشرب الخمر مع الوجبات، وكلا الأمرين يساهم في ارتفاع مؤشر كتلة الجسم لديهم (هو مقياس الوزن نسبة إلى الطول).

وحلل الباحثون من جامعة إمبريال كولدج في لندن، وفي كلية فينبورغ للطب في جامعة نورث وسترن في شيكاغو في الولايات المتحدة، بيانات 2385 بالغا من دراسة سابقة جرت بين عامي 1996 و1999.

وأظهرت البيانات أن المشاركين بالدراسة الذين كانوا يتناولون الطعام أقل من أربع مرات خلال 24 ساعة استهلكوا ما معدله 2472 من السعرات الحرارية، في حين أن المشاركين الذين تناولوا الطعام ست مرات أو أكثر خلال 24 ساعة استهلكوا ما معدله 2129 سعرا حراريا.

وأشار الباحثون إلى أن الأشخاص الذين يتناولون وجبات أكثر كانوا في الغالب يميلون إلى استهلاك أطعمة ذات سعرات حرارية أقل وقيمة غذائية أعلى مثل الخضراوات.

وقالت إيلينا توفار، وهي اخصائية تغذية في مركز مونتيفيور الطبي في نيويورك لم تشارك في الدراسة، إن هذه المقولة منطقية إذ أن تناول الطعام بشكل متكرر يبعد الجوع، ولهذا لا ينتهي بنا الأمر بالتهام كل ما تقع عليه أيدينا في وقت لاحق، وبالتالي يرجح أن تكون الأطعمة التي نتناولها ذات فوائد صحية أكبر.

المصدر : رويترز