تؤثر الهرمونات وكذلك الإجهاد ونمط الحياة على صحة الأظافر، فالأظافر السليمة يبلغ سمكها نصف ميليمتر تقريبا وتكون خفيفة ومقوسة وسطحها أملس. ولكن بعض الأمراض تغير شكلها.

وذكر موقع "هافينغتون بوست" الإلكتروني سبعة تغييرات تطرأ على أظافرك تساعدك في التعرف على المرض الذي تعاني منه:

تلون الأظافر
تلون الأظافر بلون أبيض شاحب دليل على فقر الدم الناتج عن مرض السكري على سبيل المثال. وتلونها بالأزرق دليل في كثير من الأحيان على الإصابة بمرض القلب أو أمراض الرئة.

تكسر الأظافر
سبب هشاشة أو تكسر الأظافر هو الإصابة بقصور الدرقية. وهي حالة مرضية تنجم عن نقص إنتاج الهرمونات في الغدة الدرقية. كما أن هناك إشارات أخرى على الإصابة بقصور الدرقية وهي نمو الأظافر ببطء شديد.

جفاف الأظافر
عند التأكد من جفاف الأظافر يجب شرب كميات كافية من الماء. كما يُنصح دهن الأظافر بزيوت غنية بالبروتين.

تواجد بقع بنية وسوداء تحت الأظافر 
إذا لم تكن هذه البقع نتيجة لإصابة بضربة مطرقة مثلا أو تجمعا للدم تحت الظفر، فيجب استشارة الطبيب. فظهور بقع بنية أو سوداء تحت الظفر ودوام ظهورها لعدة أسابيع يمكن أن يكون دليلا على سرطان جلدي.

أخاديد جانبية في الأظافر 
ظهور أخاديد جانبية على الأظافر تشير إلى أن الشخص تعرض للحمى (ارتفاع درجة الحرارة) أو نوبة قلبية. ولكن هذه الأخاديد لا تظهر مباشرة وإنما بتأخير مدته من ثمانية إلى اثني عشر أسبوعا.

تقشر الأظافر 
تقشر الأظافر بصفة متكررة يعني أن جسمك لديه مشاكل في امتصاص الأملاح المعدنية. في هذه الحالة يجب مضع الطعام جيدا لتسهيل عمل المعدة التي لا تُنتج ما يكفيها من العصارات الضرورية لهضم الطعام.

بقع بيضاء في الأظافر 
لا يدل ظهور بقع بيضاء على الأظافر بالضرورة على نقص في الكالسيوم والبروتين أو الحديد. الطبيب إرفين شولتس، رئيس قسم الأمراض الجلدية في مستشفى نونبيرغ بألمانيا، أكد أن البقع البيضاء هي نتيجة لآفات صغيرة ناتجة عن إصابات. لكن إذا لاحظت أي تغيرات غير عادية واستمرار ظهور هذه البقع البيضاء فيجب عليك استشارة الطبيب.

المصدر : دويتشه فيلله