اختتم في العاصمة القطرية الدوحة  أمس الأربعاء مؤتمر القمة العالمي للابتكار في الرعاية الصحية "ويش 2015" في نسخته الثانية والذي أقيم بمركز قطر للمؤتمرات. وحضر المؤتمر أكثر من ألف مشارك من أكثر من 80 دولة حول العالم.

وحضرت الجلسة الختامية للمؤتمر الشيخة موزا بنت ناصر رئيس مجلس إدارة مؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع، التي أطلقت المؤتمر.

وتخلل المؤتمر على مدار اليومين الماضيين ثلاث جلسات نقاشية تضمنت عروضا تقديمية ونقاشات تفاعلية والعديد من القضايا الصحية المختلفة ركزت إحداها على التحدي المتواصل المتمثل في صحة الأمهات والأطفال حديثي الولادة.

وشهد المؤتمر طرح أفكار حول معالجة الخرف، وإيبولا، وأدلة علمية بخصوص كيفية منع الإصابة بمرض السكري. وإلى جانب البحوث والتقارير المنشورة، تم عرض 25 اختراعاً مبتكراً لتوفير رعاية صحية جديدة أرخص وأسهل وأكثر فعالية في مسائل مثل علاج الحنك المشقوق، وأجهزة العون السمعي، والأطراف الصناعية وعلاج المياه البيضاء.

كما تم عرض بحث جديد عن مرض السرطان، واعتماد تأثير المشاهير لإيصال الرسائل الصحية المعقدة بشكل أفضل، والاستفادة من التكنولوجيا العسكرية للتأثير على السلوك الصحي.

وتأتي هذه الابتكارات لتؤكد على الهدف الذي لأجله أطلقت مؤسسة قطر مؤتمر "ويش" والمتمثل في تعزيز الابتكار في مجال الرعاية الصحية على المستويات المحلية والإقليمية والدولية، حيث تسعى المؤسسة من خلاله إلى مساعدة الدولة في إطلاق مبادرات صحية وتقديم توصيات لصنّاع السياسات.

ومن خلال عروض الابتكارات، تعرّف المشاركون في المؤتمر على مقاربات جديدة للتعامل مع عدد من القضايا الصحية. كما حضرت أيضا مبادرة "صحتك أولًا"، التابعة لمؤسسة قطر، لاستعراض جهودها في تعزيز أنماط الحياة الصحية في دولة قطر.

وكان مؤتمر "ويش" قد قام برحلة بحثية حول العالم لاختيار أفضل الابتكارات، حيث راعى عند اختياره لكل مشروع ابتكاري ضرورة امتلاكه للقدرة على إحداث تحول في مجال الرعاية الصحية العالمية عن طريق خفض تكلفة تقديم الرعاية وتحسين جودتها.

وأتاح المؤتمر بعدها منصة تفاعلية أمام المبتكرين لعرض أعمالهم ومناقشتها مع كوكبة من أبرز الخبراء وصناع القرار.

المصدر : وكالة الأنباء القطرية (قنا),الجزيرة