أعلنت وزارة الزراعة في كوريا الجنوبية أن البلاد أوقفت واردات اللحوم الكندية بعد أن أكدت كندا يوم الجمعة الماضي رصد أول حالة إصابة بمرض اعتلال الدماغ الإسفنجي -المعروف باسم جنون البقر- منذ عام 2011.

ونقلت وكالة رويترز أمس الاثنين عن الوزارة قولها في بيان إن كوريا الجنوبية تسعى للحصول على مزيد من المعلومات عن الإصابة الموجودة في كندا، كما أنها تبحث مع السلطات المختصة مسألة السلامة العامة.

واستوردت كوريا الجنوبية ما إجماليه 281 ألفا و500 طن من لحوم الأبقار العام الماضي معظمها من أستراليا والولايات المتحدة ونيوزيلندا. وقالت الوزارة إن من بين هذه الكميات تم استيراد 2800 طن فقط من كندا -أي 1%- من إجمالي حجم الواردات.

وقالت الوكالة الكندية للتفتيش على الأغذية إنه لم تصل أي أجزاء من البقرة المصابة في إقليم البرتا إلى سلسلة الأغذية البشرية أو تغذية الحيوان.

وجنون البقر هو مرض فتاك يصيب الجهاز العصبي بشكل متدرج، ويعتقد أنه يمكن أن ينتقل للإنسان من الأغذية المصنعة من لحوم الأبقار المصابة بجنون البقر.

وفي عام 2003 أدى اكتشاف أول حالة إصابة بالمرض في مزرعة كندية إلى اتخاذ عدد كبير من الدول قرارا بوقف استيراد لحوم الأبقار الكندية. واستأنفت غالبية الدول تجارة لحوم الأبقار مع كندا رغم اكتشاف حالات إصابة بالمرض منذ ذلك الحين.

المصدر : رويترز