من المعلوم أن السكري من الحالات المرضية التي قد تصاحب الشخص طوال حياته حيث إنه يسبب ارتفاعا مفرطا في مستويات سكر الدم، وفي إنجلترا عام 2010 تم تشخيص نحو 3.1 ملايين شخص من سن 16 فما فوق بإصابتهم بالسكري، ومن المتوقع أن يرتفع العدد عام 2030 إلى 4.6 ملايين، وسيكون 90% من أولئك من النوع 2.

يشار إلى أن العديد من الناس لديهم مستويات من غلوكوز الدم (السكر) فوق المعدل العادي ولكنها ليست مرتفعة بما يكفي لتشخيصهم بداء السكري، وهذه الحالة تعرف أحيانا بـ"ما قبل السكري"، وإذا تبين لك أنك مصاب بها فهناك مخاطرة أكبر أنك ستصاب بالداء في كامل حالته.

ولذلك إليك عزيزنا القارئ هذا الاختبار التفاعلي البسيط -المقدم من هيئة الخدمات الصحية الوطنية البريطانية "أن أتش إس"- الذي يمكن أن تكتشف منه ما إذا كنت عرضة للإصابة بالسكري من النوع 2 وأشياء أخرى مفيدة، لكن لاحظ أن هذه الوسيلة قد لا تكون دقيقة مع أي شخص يخضع للعلاج من السكري.

الاختبار عبارة عن سبعة أسئلة وإجاباتها المحتملة تفاعلية بسيطة كالتالي:
- ذكر أم أنثى؟
- الفئة العمرية؟ (أقل من 49، أو 49-70، أو أكثر من 70)
- أوروبي أبيض أم مجموعة عرقية أخرى؟
- هل أحد أفراد أسرتك مصاب بالنوع 1 أو 2؟
- مقاس خصرك؟ (أقل من 90 بوصة، أو 90-99، أو 100-109، أو 110 أو أكثر)
- مقاس مؤشر كتلة الجسم؟ (أقل من 25، أو 25-30، أو 30-35، أو 35 فأكثر)
- هل كنت تتناول أدوية لارتفاع ضغط الدم أو أبلغك الطبيب أن لديك ارتفاعا في ضغط الدم؟

نتيجة الاختبار النهائية تظهر لك حسب المعطيات التي أدخلتها.

http://riskscore.diabetes.org.uk/2013 

المصدر : ديلي تلغراف