تجنب 663 مليون إصابة بالملاريا بأفريقيا
آخر تحديث: 2015/12/10 الساعة 14:22 (مكة المكرمة) الموافق 1437/2/29 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2015/12/10 الساعة 14:22 (مكة المكرمة) الموافق 1437/2/29 هـ

تجنب 663 مليون إصابة بالملاريا بأفريقيا

طفيل "بلازموديوم" ينتقل من لعاب أنثى البعوض إلى مجرى الدم للإنسان عندما تلسعه (غيتي)
طفيل "بلازموديوم" ينتقل من لعاب أنثى البعوض إلى مجرى الدم للإنسان عندما تلسعه (غيتي)

قالت منظمة الصحة العالمية إنه تم تجنب 663 مليون حالة إصابة بالملاريا في أفريقيا جنوب الصحراء منذ 2001 كنتيجة مباشرة لتعزيز ثلاثة عوامل رئيسية لمكافحة المرض، هي الناموسيات ورش المبيدات واستخدام عقاقير علاج المرض، وكان أكثرها فاعلية الناموسيات.

وأوضح التقرير السنوي للمنظمة -الذي نشر الثلاثاء- تراجع الوفيات إلى 438 ألفا عام 2015 من 839 ألفا عام 2000، كما حصلت زيادة كبيرة في عدد الدول التي تتحرك باتجاه القضاء على المرض بصفة نهائية.

وقال التقرير إن إجراءات القضاء على الملاريا -ومنها الناموسيات ورش المبيدات داخل المنازل وخارجها- أنقذت أرواح الملايين ووفرت ملايين الدولارات الخاصة بتكاليف الرعاية الصحية خلال 14 عاما في الكثير من الدول الأفريقية.

وفي حين لا تزال القارة الأفريقية تتحمل العبء الأكبر من المرض مقارنة بمناطق العالم الأخرى، تراجعت معدلات الوفيات من المرض منذ عام 2000 بنسبة 66% في مختلف الشرائح العمرية، وبنسبة 71% لدى الأطفال دون الخامسة من العمر.

وقالت مديرة منظمة الصحة العالمية مارغريت تشان إنه تم إحراز هذا التقدم عبر توفير الكثير من إجراءات الوقاية الفعالة والعلاج، مشيرة في التقرير إلى أنه في أفريقيا جنوب الصحراء ينام أكثر من نصف السكان على أسرة بها ناموسيات معالجة لمكافحة الحشرات مقارنة بنسبة 2% عام 2000.

وأضافت أن التوسع السريع في اختبارات التشخيص في إنتاج العقاقير المضادة للملاريا أتاحت للكثيرين الوصول إلى العلاج الملائم في حينه.

وتركزت وفيات الملاريا في دولتين بأفريقيا عام 2015 هما نيجيريا وجمهورية الكونغو الديمقراطية، ومثلتا 35% من أعداد الوفيات.

ويتسابق العلماء لاستنباط مبيدات حشرية جديدة، محذرين من أن عشرات الآلاف من أبناء القارة الأفريقية قد يموتون كل عام إذا اكتسب البعوض مناعة كاملة قبل إيجاد وسائل بديلة لمكافحته.

وتحدث الإصابة بالملاريا بطفيل "بلازموديوم" الذي ينتقل من لعاب أنثى البعوض إلى مجرى الدم للإنسان عندما تلسعه، ويمر الطفيل عبر الكبد ويصيب كرات الدم الحمراء، حيث يتكاثر فيها بأعداد هائلة، مما يؤدي إلى انفجارها وإنتاج المزيد والمزيد من الطفيل داخل جسم المصاب.

المصدر : وكالات

التعليقات