أيهما أفضل: الخضراوات المجمدة أم الطازجة؟
آخر تحديث: 2015/12/1 الساعة 15:05 (مكة المكرمة) الموافق 1437/2/20 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2015/12/1 الساعة 15:05 (مكة المكرمة) الموافق 1437/2/20 هـ

أيهما أفضل: الخضراوات المجمدة أم الطازجة؟

الخضراوات الطازجة يتم قطفها غالبا قبل أن تنضج وربما لم تحصل على كل محتواها الغذائي (دويتشه فيلله)
الخضراوات الطازجة يتم قطفها غالبا قبل أن تنضج وربما لم تحصل على كل محتواها الغذائي (دويتشه فيلله)

تعد الفواكه والخضراوات الطازجة أغلى من المجمدة ومن الصعب الاحتفاظ بها مدة طويلة، ورغم ذلك يفضل الكثيرون استهلاك المنتجات الطازجة أكثر من المجمدة، والسبب اعتقادهم بأن المنتجات الطازجة صحية أكثر، فهل هذا صحيح دوما؟

خبراء الصحة يرون أن ذلك ربما يكون صحيحا فقط إذا تم تناول الخضراوات أو الفواكه في موسم جنيها. لذلك يمكن للخضراوات المجمدة أن تكون بديلا أفضل من الخضراوات الطازجة إذا تم تناولها في غير موسمها الطبيعي.

وبحسب موقع "غيزونده أيرنيرونغ" فإن الخضراوات المجمدة تكون أفضل من الطازجة عندما يتم نقل الطازجة لمسافات طويلة قبل أن تباع في الأسواق، وعندها تكون الخضراوات المجمدة مغذية أكثر.

ويفسر خبراء التغذية ذلك بأن الخضراوات الطازجة يتم قطفها غالبا قبل أن تنضج، مما يعني أنها لم تحصل على محتواها الغذائي بشكل كامل.

فضلا عن أن نقل الفواكه والخضراوات مسافات طويلة يجعلها تفقد الكثير من محتواها الغذائي؛ فمثلا تفقد السبانخ الطازجة نصف محتواها من حمض الفوليك بعد ثمانية أيام، كما تنخفض نسبة الفيتامينات والمعادن بداخلها لدى تخزينها بشكل خاطئ، حيث تتعرض للحرارة العالية والضوء.

وهذا ينطبق بالطبع على الفواكه أيضاً، ويرى خبراء التغذية أن جودة الفواكه التي تباع في المتاجر  ليست عالية تماما، إذ غالبا ما يتم بيع الفواكه والخضراوات قبل نضجها.

ولعل أهم ما يميز الفواكه والخضراوات المجمدة هو أنه يتم قطفها -غالبا- بعد نضجها، ويتم تقشيرها باستخدام الماء الساخن، مما يساعد على قتل البكتيريا وإيقاف بعض الأنزيمات النشيطة التي تتلف الفواكه والخضراوات بشكل سريع، ومن ثم يتم تجميدها مما يساعدها على الاحتفاظ بمحتوياتها الغذائية.

وينصح خبراء الصحة بتجنب شراء الفواكه والخضراوات المجمدة إذا كانت مفرومة أو مطحونة، فمعالجة الخضراوات والفواكه قبل تجميدها يفقدها الكثير من المواد الغذائية، فضلا عن ضرورة التأكد من أن الخضراوات والفواكه المجمدة خالية تماما من مواد مضافة مثل الملح أو الزبدة مثلا.

من ناحية أخرى يمكن أن يساعد شراء الفواكه والخضراوات المجمدة على توفير المال، وهي الخيار الأفضل لمن يرغب في تناولها في غير مواسمها. وفي ما عدا ذلك تبقى الفواكه والخضراوات الطازجة هي الأفضل، خاصة إذا ما تم شراؤها من المزارعين مباشرة، أي بعد قطفها فورا، بعيدا عن شرائها مخزنة من متاجر بيع المواد الغذائية.

وجدير بالذكر أن الفواكه والخضراوات المجمدة أفضل بكثير من المعلبة، فوفقا لموقع "غيزوندهايت هويته" فإن الخضراوات والفواكه تفقد الكثير من المواد الغذائية المهمة لدى تعليبها.

المصدر : دويتشه فيلله

التعليقات