أقامت مؤسسة حمد الطبية في قطر اليوم القطري السنوي الثاني لأبحاث طب العظام بهدف دعم إعداد أبحاث مميزة في هذا المجال ومناقشة الأفكار الخلاقة في مجال الوقاية من إصابات وأمراض العظام.

وجاء انعقاد اليوم القطري الثاني لأبحاث طب العظام -وفق ما نقلت وكالة الأنباء القطرية أمس الأربعاء- والذي استعرض 12 بحثا ومشروع مراجعة، تحت شعار "قياسات النتائج في جراحة العظام" بمشاركة أكثر من مئة من كوادر الرعاية الصحية، من بينهم كبار استشاريي وأخصائيي جراحة العظام والأطباء المقيمين العاملين في حقل جراحة العظام، إلى جانب الخبير العالمي في مجال جراحة العظام الدكتور جيمس وايت.

وقال الدكتور محمد العتيق الدوسري -رئيس قسم جراحة العظام ومدير مركز جراحة العظام والمفاصل بمؤسسة حمد الطبية، في تصريح صحفي- إن تنظيم هذه الفعالية يؤكد التزام القسم بتحقيق التميز في مجال جراحة العظام وذلك من خلال البحوث السريرية وتدريب الجراحة والتعليم الطبي.

وأشار إلى أن قسم جراحة العظام يركز على مبدأ أساسي يتمثل في التعليم والتعلم ومنه جاءت فكرة اليوم السنوي للأبحاث بهدف بناء القدرة على تطبيق الممارسات المبنية على البراهين وتقديم أفضل رعاية ممكنة للمرضى، حيث تهدف كافة جهود الأبحاث والتعليم التي تبذل في هذا القسم إلى تحسين النتائج الصحية لأفراد المجتمع بدولة قطر.

وأوضح الدوسري أن كثيرا من الإصابات التي تتم ملاحظتها في جراحة العظام يمكن الوقاية منها بسهولة وبالتالي فإن العمل حاليا يركز على الوقاية من الإصابات بدلا عن علاجها وهذا جزء من الالتزام بتقديم مساهمة فاعلة في السلامة البيئية من خلال تعليم الموظفين وتثقيف الجمهور حول طرق وأساليب الوقاية من الإصابات.

وأكد أن هذا يتجلى في المساعي المستمرة للقسم للوقاية من أمراض الأطفال وحوادث الطرق واللذين يعتبران من أهم الأولويات الوطنية في هذا المجال، بالإضافة إلى اهتمام قسم جراحة العظام بموضوع انتشار مرض الفصال العظمي في قطر وهو أحد أكثر الأمراض شيوعا بين أوساط المسنين ويسبب آلاما مبرحة في المفاصل.

من جانبه قال الدكتور طلال إبراهيم -استشاري أول بقسم جراحة العظام ورئيس لجنة البحوث والمراجعة بمؤسسة حمد الطبية- إن الهدف الرئيسي من إقامة اليوم القطري لأبحاث طب العظام يتمثل في إرساء بيئة خصبة لتطوير أبحاث جراحة العظام في قطر، وتمكين المشاركين فيه من العناصر الرئيسية للبحوث، مما ينعكس إيجابا على جودة أبحاث جراحة العظام التي يتم إعدادها محليا.

المصدر : وكالة الأنباء القطرية (قنا)