أظهر استطلاع ألماني حديث أن الكثير من المواطنين الألمان يتمنون الخضوع لجراحات تجميلية، وأنه لولا ارتفاع كلفة هذه الجراحات لخضع لها عدد أكبر من المواطنين الألمان.

وأوضح الاستطلاع الذي أجراه معهد "يوغوف" لقياس مؤشرات الرأي أنه لو لم يكن للمال دور كبير في هذه الجراحات لخضع لها خُمس المواطنين الألمان.

ووفقا للمعهد فقد خضع نحو 3% من المواطنين في ألمانيا بالفعل لجراحات تجميلية.

وأوضح الاستطلاع أن 26% من النساء يتمنين الخضوع لجراحة تجميلية، بينما تقل هذه النسبة إلى 14% بين الرجال.

المصدر : الألمانية