استطاع فريق من العلماء بجامعة كولومبيا الأميركية تطوير جزيئات ذاتية لديها القدرة على إحداث تخثر للدم لوقف حالات النزيف الحاد ووقف النزيف فورا.

وأوضح العلماء أن الأساليب التقليدية لوقف النزيف الحاد ليست فعالة بالقدر الكافي، مما ينشأ عنه فقدان الدم داخل الجسم مثل حالات نزيف الرحم أو الجيوب الأنفية أو البطن.

وأشار العلماء إلى أنه تم تطوير العديد من الإستراتيجيات العلاجية لضمان تجلط الدم، إلا أنه بات من الصعب دفع هذه العلاجات ضد تدفق الدم الشديد، خاصة في حال عدم الوصول الدقيق إلى الأوعية التالفة.

ويعمل المسحوق المطور على إطلاق غاز ثاني أوكسيد الكربون -مثل الأقراص المضادة للحموضة- نحو مصدر النزيف، وتؤدي سهولة اختراق أشكال جسيمات الكربونات إلى سرعة تجلط الدم.

المصدر : وكالة الشرق الأوسط