قالت منظمة الصحة العالمية إن تلوث الهواء يؤدي إلى موت مبكر لأكثر من سبعة ملايين شخص في العالم سنويا.

وذكر تقرير للمنظمة -وفق ما نقلت وكالة الأناضول اليوم الخميس- عن تقليل الأخطار التي تهدد الصحة أن ملوثات الهواء الموجودة في الأماكن المفتوحة والمغلقة تؤثر على الصحة بشكل سلبي.

وأشار التقرير إلى أن انبعاثات غاز ثاني أكسيد الكربون والملوثات قصيرة العمر كالأوزون والميتان والسناج (دقائق كربون ناجمة عن نقص حرق الوقود) لا تؤدي إلى التغير المناخي فحسب، بل إنها تتسبب في الموت المبكر لأكثر من سبعة ملايين شخص سنويا.

وحسب التقرير، فإن 3.7 ملايين شخص يموتون سنويا بسبب تلوث الهواء الطلق، و4.3 ملايين آخرين بسبب تلوث الهواء في الأماكن المغلقة، وعلى الأخص جراء تعرضهم لآثار الوقود الصلب.

وشدد التقرير على إمكانية الحيلولة دون الموت المبكر لما بين ثلاثة وخمسة ملايين سنويا حتى عام 2050 في حال اتخاذ التدابير اللازمة للحد من تلوث الهواء.

المصدر : وكالة الأناضول