تحتل الدول الأوروبية المطلة على البحر الأبيض المتوسط المركز الأول في أعمار سكان الاتحاد الأوروبي، تتقدمهم إسبانيا بمعدل عمر يبلغ 83.2 عاما، بحسب مركز إحصائي.

ونقل مراسل الأناضول عن "يوروستات"، وهو مركز تزويد الاتحاد الأوروبي بالمعلومات الإحصائية على المستوى الأوروبي، أن معدل متوسط أعمار 28 دولة في الاتحاد يصل 80.6 عاماً، في مقدمتها إسبانيا التي تشيع فيها ثقافة "قيلولة الظهر" المعروفة بـ"سييستا"، بمعدل عمر 83.2 عاما للرجال و86.1 عاما للنساء، حسب بحث أجري بناء على ظروف العمل.

وتفيد معطيات "يوروستات" بأن ثلاث دول أوروبية تطل على المتوسط تلي إسبانيا في معدل متوسط الأعمار، وهي إيطاليا بمتوسط 82.9 عامًا، ويصل عند الرجال إلى معدل 80.3 عاما و85.2 عند النساء، تأتي بعدها جمهورية شمال قبرص التركية بمعدل 82.5 عامًا، ثم تليها فرنسا بمعدل 82.4 عاماً.

أما السويد التي يرتفع فيها مستوى الرفاهية، فيصل متوسط الأعمار فيها 82 عاماً، وبهذا تكون قد أخذت مكانتها ضمن قائمة الدول الأوروبية التي يرتفع فيها متوسط الأعمار.

وفي لوكسمبورغ يصل المعدل 81.9 عامًا، وهي إحدى الدول التي يرتفع فيها متوسط دخل الفرد، وتشاركها جزيرة مالطا بالمعدل نفسه. أما في ليتوانيا فيصل متوسط العمر 74.1 عامًا، ولاتفيا 77.5 عاما، وإستونيا 77.5 عاما، في حين يصل متوسط الأعمار في بلغاريا 74.9 عامًا، ورومانيا 75.2 عاما، والمجر 75.8 عاما.

وحسب معطيات "المركز الوطني للإحصاء التركي"، يبلغ متوسط الأعمار في تركيا 78 عاماً، 75.3 للرجال و80.7 للنساء، مما يجعلها دون متوسط الأعمار في الاتحاد الأوروبي.

المصدر : وكالة الأناضول