توصلت دراسة أجراها علماء في الولايات المتحدة إلى أن تناول أدوية حمى القش تزيد مخاطر الإصابة بألزهايمر، وينطبق هذا على عقاقير أخرى أيضا، وأجرى الدراسة باحثون في جامعة واشنطن، ونشرت في مجلة "غاما إنتيرنال ميديسن".

وخلص الباحثون إلى أن الأشخاص المتقاعدين -الكبار في السن- الذين يتناولون الأدوية التي لا تحتاج وصفة طبية مثل (Benadryl) و(Nytol) يجب أن يخبروا أطباءهم عن ذلك، ويوقفوا تعاطي هذ الأدوية إذا لم تكن لها حاجة.

والأدوية السالفة تنتمي لعائلة "مضادات الكولين"، وتقوم بحجب الأستيل كولين، وهي مادة كيميائية تلعب دورا في انتقال النبضات الكهربائية بين الخلايا العصبية.

ويعاني مرضى ألزهايمر من نقص في الأستيل كولين، ولذلك فإن هذه الأدوية قد تزيد مخاطر المرض. كما أن دراسات سابقة قد أجريت على الحيوانات أظهرت أن "مضادات الكولين" تزيد مستويات بروتين "بيتا أميلويد" في الدماغ، والذي يعد أحد الصفات المميزة لمرض ألزهايمر.

ووجد الباحثون أن تعاطي (Benadryl) و(Nytol) و(Piriton) بشكل يومي لمدة ثلاث سنوات -على الأقل- أدى إلى زيادة مخاطر الإصابة بألزهايمر بنسبة 60%.

وينطبق هذا الأمر على أدوية حمى القش والأزمة التنفسية والمنومات التي تباع في الصيدلية بدون وصفة طبية، وعلى عقار علاج الاكتئاب (Doxepin) وعقار التحكم بالمثانة (Ditropan).

المصدر : ديلي تلغراف