مساعدات مالية أوروبية لمكافحة إيبولا بغرب أفريقيا
آخر تحديث: 2014/9/5 الساعة 18:41 (مكة المكرمة) الموافق 1435/11/11 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2014/9/5 الساعة 18:41 (مكة المكرمة) الموافق 1435/11/11 هـ

مساعدات مالية أوروبية لمكافحة إيبولا بغرب أفريقيا

سيتم تخصيص مبالغ لإنشاء مختبرات نقالة لكشف الفيروس وتدريب العاملين في المجال الصحي عليها (الجزيرة)
سيتم تخصيص مبالغ لإنشاء مختبرات نقالة لكشف الفيروس وتدريب العاملين في المجال الصحي عليها (الجزيرة)

أعلنت المفوضية الأوروبية الجمعة تخصيص 140 مليون يورو لمساعدة الدول التي تفشى فيها فيروس إيبولا في غرب أفريقيا، وهي غينيا وسيراليون وليبيريا ونيجيريا، وسيتم تخصيص القسم الأكبر من هذا المبلغ (ما يعادل 97.5 مليونا) لتعزيز الخدمات العامة خصوصا في المجال الصحي في الدول المعنية.

كما سيتم تخصص مبلغ 38 مليونا للدعم المباشر للأنظمة الصحية، وسيتم تخصيص الخمسة ملايين الباقية لإنشاء مختبرات نقالة لكشف الفيروس، وتدريب العاملين في المجال الصحي على ذلك، بينما دعت المفوضية لتخصيص قروض "لمعالجة مشاكل الأمن الغذائي والمياه".

ودعت كريستالينا جورجييفا المفوضة الأوروبية المكلفة بالمساعدة الإنسانية إلى توحيد الجهود وتأمين وسائل كافية للنقل الجوي ومعدات طبية لمكافحة هذا التهديد، "في وقت يتردى فيه الوضع ويزداد سوءا على الأرض".

وكانت المفوضية تعهدت في مارس/آذار الماضي بتقديم مساعدة بقيمة 11.9 مليون يورو، منها ثمانية ملايين ستضاف إلى المبلغ الجديد الذي أعلن عنه الجمعة.

وتأتي المساعدة الأوروبية في الوقت الذي يجتمع فيه مائتا خبير دولي في جنيف في مقر منظمة الصحة العالمية، لتقديم توصيات لتطوير علاجات تجريبية لمكافحة الفيروس الذي ينتشر في دول غرب أفريقيا بوتيرة مقلقة.

ووفقا لآخر بيانات منظمة الصحة، فإن أكثر من 1900 توفوا حتى الآن جراء الإصابة بفيروس إيبولا في غرب أفريقيا، بزيادة نحو أربعمائة شخص عن حصيلة الأسبوع الماضي. وحذرت المنظمة من أن تفشي المرض يزداد وطأة، مشيرة إلى أن السيطرة عليه تتطلب توفير ستمائة مليون دولار على الأقل في غضون ستة إلى تسعة أشهر.

وذكر مسؤولون من منظمة الصحة العالمية أن أكثر من 40% من حالات إيبولا في غرب أفريقيا حدثت في الأسابيع الثلاثة الماضية، في مؤشر آخر على أن الوباء ينتشر بسرعة تفوق سرعة الجهود من أجل احتوائه.

المصدر : الفرنسية,رويترز

التعليقات