الإرشادات الصحية لمريض السكري في الحج
آخر تحديث: 2014/9/30 الساعة 15:22 (مكة المكرمة) الموافق 1435/12/7 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2014/9/30 الساعة 15:22 (مكة المكرمة) الموافق 1435/12/7 هـ

الإرشادات الصحية لمريض السكري في الحج

يجب التأكد من أخذ جهاز قياس السكر لقياس معدل السكر يوميا وبانتظام خاصة عند شعورك باختلال مستوى السكر (دويتشه فيلله)
يجب التأكد من أخذ جهاز قياس السكر لقياس معدل السكر يوميا وبانتظام خاصة عند شعورك باختلال مستوى السكر (دويتشه فيلله)

وجهت وزارة الصحة السعودية إرشادات لمرضى السكري -عبر موقعها الإلكتروني الخاص بالحج- وشملت توجيهات متعلقة بالعلاج والفحوص وصحة القدمين، كما تحدثت عن مشكلة "هبوط السكر في الدم" وكيفية التعامل معها.

والإرشادات الصحية لمريض السكري هي التالية:

  • الحرص على وضع سوار حول المعصم أو حمل بطاقة تعريفية تفيد بأنك مصاب بالسكري ونوع العلاج ليتسنى تقديم المساعدة اللازمة لك عند الحاجة.
  • التأكد من أخذ جهاز قياس السكر لقياس معدل السكر يوميّا وبانتظام خاصة عند شعورك باختلال مستوى السكر.
  • الحرص على حمل تقرير طبي مفصل عن حالتك الصحية.
  • الحرص على إبلاغ الشخص القريب منك دائما في مكان الإقامة وطبيب الحملة بأنك مصاب بداء السكري.
  • الحرص على أخذ كميات كافية من أدوية السكري، واتباع النظام الغذائي وفق إرشادات المختص.
  • التأكد من برودة الأنسولين أثناء نقله وتخزينه عن طريق وضعه في حافظة الثلج المناسبة (ترمس) أو الثلاجة في مكان إقامتك.
  • الحرص على حمل حقنة الغلوكاجون (بعد توصية الطبيب) لاستعمالها، في حال عدم القدرة على تناول الطعام أو فقدان الوعي، من قبل أفراد العائلة أو من هم معك في الحملة.
  • الحرص أثناء الحج على لبس جوارب مريحة لحماية القدمين من أي تقرحات، وتجنب المشي حافي القدمين.
  • يُنصح بعدم البدء بالطواف أو السعي إلا بعد تناول العلاج والطعام الكافي، وذلك لمنع انخفاض مستوى السكر بالجسم.
  • الحرص على شرب الماء بكميات مناسبة وبشكل متكرر.
  • التوقف المؤقت عن مواصلة أداء المناسك في حالة الإحساس بأعراض انخفاض مستوى السكر مثل: الرعشة، دوخة مع تعب وإرهاق، الشعور بالجوع المفاجئ، التعرق الغزير أو زغللة في البصر. وقيِّم وضعك حيال ذلك.
  • استخدام ماكينة الحلاقة الكهربائية الخاصة بك بدلا من الموس لتفادي الجروح والالتهابات إن أمكن.
  • المداومة على تناول الوجبات الأساسية والخفيفة أثناء السفر والحج للحد من التعرض للانخفاض الشديد في مستوى السكر.
  • الحرص على اصطحاب بعض المطهرات لعلاج التهابات الجلد عند حدوثها.
  • في حالة وجود مضاعفات مثل التهابات وتقرحات الجلد فعليك استشارة الطبيب.
  • مراجعة أقرب مركز صحي أو مستشفى عند الحاجة.

ما علاج هبوط السكر في الدم؟

إذا كنت واعيا أو مدركا (الدرجة البسيطة من هبوط السكر)، فبالإمكان عمل التالي:

  •  تناول كأس من العصير المحلى مثل: البرتقال، التفاح، الفاكهة المشكلة، أو مقدار ملعقتي أكل من الزبيب، أو مقدار ملعقتي شاي من العسل، أو مقدار ملعقتي شاي من السكر مذابة في كأس ماء.
  • أو تناول من حبتين إلى خمس حبات غلوكوز (يمكن شراؤها من الصيدلية).

أما إذا أصبحت في حالة عدم تجاوب، مما يعني أنك دخلت مرحلة فقدان الوعي، فقد تحتاج إلى حقنة الغلوكاجون. وفي حال فقدان الوعي، فيجب على أحد أفراد عائلتك أو من معك في مكان إقامتك أو من حولك عمل التالي:

  • الإسراع بحقن الغلوكاجون إذا كان متوافرا في مكان حدوث حالة هبوط السكر.
  • إذا لم يتوفر الغلوكاجون أو لم يسترجع المريض وعيه خلال 15-20 دقيقة بعد حقن الغلوكاجون يجب نقل المريض إلى أقرب مركز صحي أو مستشفى في أسرع وقت.
  • من الضروري أن تحمل معك بطاقة تحتوي على التعليمات الواجب القيام بها عند فقدانك الوعي بسبب هبوط السكر والتأكد من أن أفراد أسرتك يستطيعون القيام باللازم.
المصدر : الجزيرة

التعليقات