قالت مؤسسة القلب الألمانية إن زيادة الوزن المفاجئة قد تكون مؤشراً على أمراض القلب، حيث إنه عند الإصابة بأمراض القلب التاجية أو انسداد العضلة القلبية أو حتى عند ارتفاع ضغط الدم تصاب عضلة القلب بالضعف، مما يؤدي إلى احتباس الماء داخل الجسم، الذي يؤدي بدوره إلى زيادة الوزن.

وأوضحت المؤسسة الألمانية أن الاحتباس المائي في الجسم ينشأ لعدة أسباب، منها عدم قدرة عضلة القلب الضعيفة على مواصلة ضخ الدم الراجع إلى القلب بقدر كاف، مما يؤدي إلى تراكم الدم أمام القلب.

ويمكن أن يمتد هذا التراكم ليصل إلى البطن أو الأقدام ويؤدي إلى زيادة الضغط في الأوعية الدموية الصغيرة هناك، ومن ثم تصريف المزيد من السوائل من الدم في الأنسجة الموجودة هناك، وبالتالي ينشأ الاحتباس المائي بالجسم.

ولاكتشاف الاحتباس المائي بالجسم مبكراً، تنصح المؤسسة الألمانية الأشخاص الذين يعانون من ضعف عضلة القلب بوزن أنفسهم يومياً، ومن المثالي أن يتم ذلك في نفس الموعد.

وإذا تم التحقق من أن زيادة الوزن المفاجئة ترجع إلى عجز عضلة القلب عن ضخ الدم بشكل كاف، فينبغي حينئذ مراجعة الأدوية التي يتم تعاطيها ومدى مواءمتها مع الحالة الصحية.

المصدر : الألمانية