هرمون الذكورة والشفاء من سرطان البروستات
آخر تحديث: 2014/9/16 الساعة 14:37 (مكة المكرمة) الموافق 1435/11/23 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2014/9/16 الساعة 14:37 (مكة المكرمة) الموافق 1435/11/23 هـ

هرمون الذكورة والشفاء من سرطان البروستات

توصلت دراسة كندية حديثة إلى أن مرضى سرطان البروستات، الذين يتلقون علاجا بهرمون يعقبه علاج إشعاعي لفترة قصيرة تبلغ 18 شهرا، قد تحسنت حالتهم بسبب زيادة مستوى هرمون الذكورة "التستوستيرون" الذي يكافح الخلايا السرطانية.

وأجرى الدراسة باحثون بجامعة شيربروك الكندية، وعرضوا دراستهم الاثنين ضمن فعاليات المؤتمر السنوي للجمعية الأميركية للأبحاث وعلاج الأورام، الذي يعقد بالفترة من الـ14 وحتى الـ17 من الشهر الجاري في سان فرانسيسكو بالولايات المتحدة.

واستهدف الباحثون تقليل هرمون يسمى "إندروجين" لأن زيادة هذا الهرمون فى الجسم تفاقم انتشار خلايا سرطان البروستات. كما أن زيادته تؤدي أيضا إلى نقص هرمون آخر يسمى التستوستيرون الذي يسبب نقصه زيادة سرعة انتشار الأورام السرطانية فى البروستات.

المرضى الذين تحسّن لديهم مستوى هرمون التستوستيرون تحسنت أيضا صحتهم العامة

تحليل بيانات
وللوصول إلى نتائج الدراسة، قام الباحثون بتحليل بيانات 561 مريضا بسرطان البروستات شديد الخطورة من مراكز طبية متعددة، حيث تلقى المرضى العلاج الإشعاعي وعلاج تقليل هرمون الإندروجين لمنع خلايا سرطان البروستات من النمو.

وتم اختيار المرضى بصورة عشوائية وتقسيمهم إلى مجموعتين، الأولى ضمت 289 مريضا تلقوا العلاج كاملاً لمدة 18 شهرا، والثانية ضمت 272 مريضا تلقوا العلاج كاملاً لمدة 36 شهرا، وفي كلتا المجموعتين بدأ العلاج الإشعاعى بعد أربعة أشهر من بداية تلقى علاج تقليل هرمون الإندروجين، مع مراقبة مستويات هرمون التستوستيرون الطبيعي ومعدلاته في الجسم للمجموعتين.

ووجد الباحثون أن 55.7% من مرضى المجموعة الأولى استعادوا المستوى الطبيعى لهرمون التستوستيرون، وتحسّنت لديهم مقاومة الجسم للأورام السرطانية فى البروستات بالمقارنة مع المجموعة الثانية.

هرمون التستوستيرون يعتبر أفضل صديق للرجل، إذ يزيد من حجم العضلات والقوة البدنية

تحسن الصحة العامة
وبالنظر إلى تحسين حياة المرضى، وجد الباحثون أن المرضى الذين تحسّن لديهم مستوى هرمون التستوستيرون تحسنت أيضا صحتهم العامة.

وقال البروفيسور عبد النور نابض (قائد الفريق البحثي بجامعة شيربروك الكندية) إن استعادة هرمون التستوستيرون بالجسم له تأثير كبير على تحسن حياة المرضى، مضيفا أنهم يتجهون حاليا إلى علاج مرض سرطان البروستات بتقليل هرمون الإندروجين وزيادة هرمون التستوستيرون.

ويعتبر هرمون التستوستيرون أفضل صديق للرجل، إذ يزيد من حجم العضلات والقوة البدنية لديه، ومع ذلك يصاب بعض الرجال بفقر مستويات هذا الهرمون الهام، ويحدث ذلك أحيانا في سن مبكرة مثل فترة الثلاثين من العمر.

المصدر : وكالة الأناضول

التعليقات