أفاد علماء بكلية الحياة وعلوم الصحة بجامعة أستون البريطانية أن المشي لمدة نصف ساعة يوميا يمكن أن يقي من البدانة والسكري، ويقلل خطر الإصابة ببعض السرطانات، ويخفف التوتر والقلق، ويزيد القدرة على الحركة، ويقلل فرصة كسور الورك بين كبار السن بنسبة 40%.

وقال أحدهم إن المشي هذه الفترة القصيرة يوميا أشبه بتناول "حبة دواء سحرية" لمقاومة الشيخوخة وواقية من الموت المبكر.

وأوضح أن الدراسات أثبتت أيضا أن المشي يحسن القدرة على التفكير والإدراك، ويبطئ تفاقم مرض ألزهايمر، ويقلل آلام التهاب المفاصل إلى النصف، ويزيد مستويات الطاقة في الجسم، ويقلل الإرهاق، ويخفض خطر الوفاة بنسبة 23%.

وأضاف أيضا أن كل هذه التغيرات لا تُشاهد في الناس الذي يركضون في الماراثون أو الذين يرفعون الأثقال أو الذين يقضون ساعات طويلة على أجهزة الجري الرياضية، ولكنها تُشاهد في الذين يمشون يوميا.

المصدر : ديلي تلغراف