‬ ‫‬

شددت الجمعية الألمانية لطب الجهاز الهضمي‬ ‫على ضرورة ألا تتعاطى الحامل مضادات الحموضة إلا تحت إشراف الطبيب، إذ أثبتت الدراسات العلمية من خلال التجارب الحيوانية أن تعاطي جرعة‬ ‫عالية من مضادات الحموضة من فئة "مُثبطات مضخات البروتون" تؤدي لحدوث‬ ‫تشوهات خلقية للجنين. ‬

وللتعامل مع الحموضة لدى الحامل يجب استشارة الطبيب. وأضافت الجمعية أن تعديل النظام الغذائي غالبا ما يكفي للتخلص من‬ ‫الغثيان والحموضة خلال الحمل، إذ ينبغي تناول وجبات صغيرة بدلا من‬ ‫تناول كميات كبيرة من الطعام دفعة واحدة.

‫كما يمكن التخلص من متاعب الأمعاء دون تعاطي أدوية، إذ يمكن مواجهة‬ ‫الإمساك بتناول الأطعمة الغنية بالألياف الغذائية وإمداد الجسم‬ ‫بكميات وفيرة من السوائل، بينما يمكن علاج الإسهال من خلال تناول‬ ‫الأطعمة القليلة الدهون والإقلال من منتجات الحليب.

المصدر : الألمانية