قال البروفيسور الألماني هانز كريستوف‬ ‫لاور إن مشاكل الأسنان، مثل سقوط الأسنان أو عدم استقرار الأسنان‬ ‫البديلة، قد تؤدي إلى متاعب أخرى في أجزاء متفرقة من الجسم مثل آلام‬ ‫مؤخرة الرقبة أو آلام الركبة.  ‬

‫وأضاف لاور -وهو المدير العلمي لجمعية "الأسنان البديلة المثالية"‬ ‫الألمانية- أنه خلال ملامسة الفكين لبعضهما البعض لأكثر‬ ‫من 1500 مرة يوميا أثناء تناول الطعام والتحدث والإجهادات الجسدية‬ ‫والنفسية، تنشأ قوى تؤثر في سلاسل تصاعدية وتنازلية على الجسم بأكمله.‬

وأوضح البروفيسور أن متاعب الأذن أو آلام الرأس أو صرير الأسنان، قد ترجع‬ ‫أيضا إلى جهاز المضغ، إذ في حال وجود خلل في إطباق الفكين، فقد تترتب على ذلك مشاكل بأجزاء أخرى‬ ‫من الجسم. لذا ينبغي استشارة طبيب أسنان عند الإصابة بهذه‬ ‫المتاعب.‬

المصدر : الألمانية