حذر طبيب الأطفال الألماني كلاوس‬ ‫سكرودتسكي من أن الأطفال المصابين بفرط الحركة وقصور الانتباه أكثر‬ ‫عُرضة للإصابة بالإدمان مقارنة بأقرانهم الأصحاء.‬ ولفرط الحركة أعراض تتطلب من الأهل عرض طفلهم على الطبيب إذا ظهرت عليه.

‫لذلك يتعين على الأهل مراقبة أطفالهم جيدا لملاحظة أعراض الإدمان عليهم‬ ‫في الوقت المناسب، والتي تتمثل في إهمال الاهتمامات بشكل متزايد‬ ‫والتدهور المفاجئ وغير المبرر في المستوى الدراسي والتغيرات التي تطرأ‬ ‫على تصرفاتهم وسلوكياتهم بشكل عام. ‬

‫وشدد الطبيب على ضرورة عرض الطفل على اختصاصي نفسي فور ملاحظة‬ ‫ظهور هذه المؤشرات التحذيرية عليه، وذلك لإخضاعه للعلاج في الوقت‬ ‫المناسب. وإلى جانب العلاج الدوائي، ربما يكون من المفيد أيضا اللجوء‬ ‫إلى العلاج السلوكي.‬

المصدر : الألمانية