يحدث الشعور بانسداد الأذن في رحلات الطيران وتحديدا عند الإقلاع والهبوط، وهو يسبب شعورا سيئا للكثيرين وخاصة الأطفال والمصابين بنزلات البرد. ويمكن لبعض الإجراءات البسيطة الإسراع في التخلص من هذا الشعور المزعج.

ويرجع الشعور بانسداد الأذن في الطائرة إلى تغير ضغط الهواء داخلها، وبالتالي يحدث فرق في الضغط بين الأذن الوسطى والخارجية. وثمة العديد من الوسائل البسيطة للتغلب على هذه المشكلة أثناء الطيران، ومنها:

  1. التثاؤب، فالتثاؤب القوي لعدة مرات يساهم في معادلة الضغط بالأذن وبالتالي التخلص من الشعور بانسدادها.
  2. اللبان والحلوى، إذ إن مضغ اللبان أثناء الإقلاع أو وضع قطعة حلوة صغيرة في الفم من الأمور التي يوصي بها الخبراء، وذلك وفقا لموقع "غيسينديت" الألماني الصحي.
  3. مناورة فالسالفا، ففي حالة عدم نجاح الطرق السابقة يمكن تجربة ما يعرف طبيا بمناورة "فالسالفا" التي تعتمد على الزفير بشكل مضاد للمجاري التنفسية المغلقة، ويمكن تنفيذها ببساطة عبر غلق الفم بإصبعين ثم الزفير بقوة مع غلق الفم.
  4. لتخفيف المشكلة على الأطفال يفضل إطعامهم أو إرضاعهم في الأوقات التي يتغير فيها ضغط الهواء، لأن تناول الطعام أو الرضاعة يحفز حركات المضغ والمص لدى الطفل ويقلل من ألم الأذن.
  5. تجنب النوم أثناء الإقلاع، إذ يحذر الخبراء من نوم الأطفال أثناء الإقلاع أو الهبوط لأن قناة إستاكيوس تنفتح عدة مرات في الدقيقة الواحدة بشكل تلقائي في حالة الاستيقاظ، وهو ما يمكن أن يساهم في التخلص من الضغط على الأذن.
  6. بخاخ الأنف، فالإصابة بنزلات البرد تجعل المشكلة مضاعفة إذ يستغرق الوصول إلى توازن الضغط في الأذن فترة أطول، لذا ينصح الأطباء -وفقا لموقع "غيسينديت" الألماني- باستخدام بخاخات الأنف قبل السفر بنصف ساعة للتخلص من الانسداد.

المصدر : دويتشه فيلله