يحرص الصائمون في شهر رمضان بمصر على وجود طبق "الطرشي" (المخلل) على مائدة الإفطار كل يوم، حتى إنه أصبح من العلامات المميزة للشهر الفضيل عند المصريين، لكنه يجب الحذر من الإسراف في تناوله لأنه يحتوي على كميات كبيرة من الملح.

وينصح الأطباء بتقليل ما يتناوله الشخص من الصوديوم الذي يأتينا من تناول الملح ومواد أخرى أيضا، كما إن الإسراف في أكل المخللات كما هو حاصل في دول مثل اليابان وكوريا يرتبط بزيادة مخاطر الإصابة بـسرطان المعدة.

وتطلق كلمة "طرشي" على الخضراوات المخللة، وهي تسمية تعود إلى عهد الفاطميين، وأصل الكلمة هي "طرشى" وهو الإناء الخشبي أو المعدني الذي تحفظ فيه الخضراوات بالتخليل.

ويعتبر الطرشي وسيلة لحفظ الخضراوات عبر التخليل، ويبرز منها اللفت والجزر والفلفل والليمون والخيار والزيتون والبصل، وهو ما يطلق عليه اسم "الطرشي البلدي". وينتشر باعة الطرشي بأنواعه المختلفة في الطرقات والشوارع بمصر، ويزداد الطلب عليه في شهر رمضان.

المصدر : الجزيرة