هل هناك علاقة بين قلة السوائل وحصى الكلى؟
آخر تحديث: 2014/7/24 الساعة 15:18 (مكة المكرمة) الموافق 1435/9/28 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2014/7/24 الساعة 15:18 (مكة المكرمة) الموافق 1435/9/28 هـ

هل هناك علاقة بين قلة السوائل وحصى الكلى؟

لتجنب خطر تكوّن حصوات الكلى ينبغي تناول أكثر من لترين من السوائل يوميا خلال الصيف (الألمانية)
لتجنب خطر تكوّن حصوات الكلى ينبغي تناول أكثر من لترين من السوائل يوميا خلال الصيف (الألمانية)

حذرت الجمعية الألمانية لطب المسالك‬ ‫البولية من أن الإقلال من تناول السوائل خلال فصل الصيف يزيد من خطر‬ ‫تكوّن حصوات الكلى،‬ لذلك يجب تناول كميات وفيرة‬ ‫من السوائل تزيد على لترين يوميا في ظل ارتفاع درجات الحرارة في الصيف.

‫وأوضحت الجمعية -التي تتخذ من مدينة دوسلدورف مقرا لها- أن الإقلال من‬ ‫تناول السوائل خلال فصل الصيف مع زيادة معدل التعرق يسهم في تراجع كمية‬ ‫البول التي يتم تصريفها من الجسم، مما يؤدي إلى مواجهة خطر زيادة معدل‬ ‫الأملاح -القابلة للذوبان بطبيعتها في البول- بتركيز كبير للغاية‬
‫مكونة بعد ذلك بلورات. ‬

‫ومن هنا يمكن أن تنشأ حصوات الكلى، وفي حال وصولها إلى ‫مجرى البول سيؤدي ذلك إلى الإصابة بآلام شديدة مشابهة للمغص.‬ و‫من أعراض تكوّن حصوات الكلى اتخاذ البول لونا‬ ‫مائلا للبني.
‫‬
‫ولتجنب هذا الخطر، شددت الجمعية على ضرورة تناول كميات وفيرة‬ ‫من السوائل تزيد على لترين يوميا في ظل سخونة الصيف، بحيث يتم تناول ما‬ ‫لا يقل عن مائة ملليلتر من السوائل كل ساعة، لا سيما مياه الصنبور‬ ‫العادية أو الشاي غير المحلى بالسكر. ‬

‫أما المشروبات المحلاة بالسكر وكذلك الأنظمة الغذائية المحتوية على‬ ‫كميات كبيرة من اللحوم والنقانق والأجزاء الداخلية من الحيوانات كالكبد‬ ‫مثلا والخضراوات المحتوية على حمض الأكساليك كالسبانخ والسلق، تزيد‬ ‫من فرص تكوّن حصوات الكلى.‬

المصدر : الألمانية

التعليقات