حذرت غرفة الصيادلة الألمان المرضى‬ ‫الذين يتلقون أدوية نفسية من إيقاف الدواء أو تغيير جرعته من تلقاء‬ ‫أنفسهم إذا لم يشعروا بأي تأثير إيجابي له أو إذا شعروا بتأثير سلبي‬ ‫كالإعياء مثلا، إذ غالبا ما تستغرق هذه الأدوية بضعة أسابيع حتى يبدأ‬ ‫مفعولها في الظهور.‬

‫وبدلا من إيقاف الدواء أوصت الغرفة -التي تتخذ من مدينة فرانكفورت‬ ‫مقرا لها- باستشارة الطبيب أو الصيدلاني في مثل هذه الحالات قبل‬ ‫الإقدام على أي تغيير في تعاطي الأدوية، مشددة على ضرورة الالتزام‬ ‫بتلقي هذه الأدوية بالجرعات التي حددها الطبيب على نحو دقيق في كل‬ ‫الأحوال.‬

‫وجديرٌ بالذكر أنه عند الإصابة بالكثير من الأمراض النفسية يحدث نوع من‬ ‫الخلل في المواد الناقلة التي تعمل كمرسلات لنقل الإشارات في المخ، وتستهدف الأدوية تعديل مستويات هذه الناقلات.

المصدر : الألمانية