حضور مكثف بين أعضاء مجلس اللوردات البريطاني في النقاش الدائر حول مشروع قانون مثير للجدل في الأوساط الشعبية، ويعطي القانون الحق للأطباء بممارسة ما يسمى باسم "حق الموت الرحيم" للمرضى الذين لا أمل في شفائهم.

وحاليا فإن كل من يساعد شخصا في الانتحار في بريطانيا يخضع لعقوبة قد تصل إلى السجن لمدة 14 عاما. ويقول معارضوه إن مشروع القانون قد يساعد على وضع ضغوط على المرضى لإنهاء حياتهم. أما مؤيدوه فيقولون إنه لن يزيد عدد الموتى، بل سيقلل عدد الأشخاص الذين يعانون من المرض.

وتتفاوت الآراء في مجلس اللوردات بين من يرى أن مشروع القانون يقدم خيارا غير مقبول للمرضى، ومن يرى أن مشروع القانون يستند إلى الرأفة بالمرضى الذين يعانون.

المصدر : الجزيرة