حذر معهد الجودة والكفاءة الاقتصادية بالقطاع‬ ‫الصحي الألماني من خدش البثور المصاحبة لجدري الماء، حتى وإن كان الشعور‬ ‫بالحكة فيها شديدا للغاية، وذلك حتى لا تتكون ندوب مكان هذه البثور.‬

‫وأوضح المعهد -الذي يتخذ من مدينة كولونيا مقرا له- أن هذه البثور‬ ‫المميزة للمرض والمثيرة للحكة تكون ممتلئة بسائل يحتوي على مسببات‬ ‫العدوى، فضلا عن إمكانية تكون ندوب في موضعها بعد الحك.‬

‫وفي حال كون المصاب طفلا، شدد المعهد على ضرورة أن يحرص الأهل في‬ ‫هذا الوقت على تقصير أظافره باستمرار كي لا يتسنى له خدش هذه البثور،‬ بالإضافة لوضع قفازات قطنية على أصابع الأطفال الصغار والرضع المصابين‬ ‫بهذا المرض.‬

‫وأوصى المعهد الأهل أيضا بإتمام عملية الاستحمام لطفلهم تحت الدش فقط ‫وليس في حوض الاستحمام، وذلك حتى لا تزداد ليونة الجلد، على أن يتم تجفيف جسمه‬ ‫بحذر بعد ذلك عن طريق التربيت عليه فحسب.

‫وللحد من الشعور بالحكة وتحفيز جفاف البثور المسببة لها، يمكن استخدام‬ أ‫نواع الغسول أو الجل أو البودرة المحتوية على المواد العفصية والزنك‬ ‫والمنثول ومادة البوليدوكانول. ‬

وأضاف المعهد الألماني أن تعاطي مضادات الهيستامين يمكن أن يساعد في‬ ‫علاج هذه البثور، إلا أنه أشار في الوقت ذاته إلى أنه لم يتم التحقق‬ ‫علميا حتى الآن من مدى فاعلية هذه السبل العلاجية.‬

المصدر : الألمانية