توقع وكيل وزارة الزراعة المساعد لشؤون الثروة الحيوانية في السعودية سامي بن سليمان النحيط انحسار فيروس كورونا المسبب لمتلازمة الشرق الأوسط التنفسية "ميرس" قريبا، وذلك بعد انتهاء دورته الوبائية، وبالأخص مع تكثيف عمليات الاستقصاء الوبائي لتحديد مصادر العدوى المحتملة للبشر بالتعاون بين جهات الاختصاص والجهات البحثية داخل المملكة ومراكز بحثية عالمية.

وأكد النحيط -في تصريح لصحيفة "الجزيرة" السعودية نشر اليوم الأحد- أن الدراسات التي تمت حتى الآن في ما يخص دور الإبل في نقل المرض أثبتت وجود أجسام مناعية لدى الإبل ضد الفيروس المسبب للمرض، مما يعني أن الحيوانات تعرضت لإصابة سابقة.

وأضاف أنه تم العثور على الفيروس المسبب للمرض من بعض عينات الإبل التي تم جمعها من قبل.

وتابع الوكيل أنه لا توجد حتى الآن دراسة توضح كيفية انتقال هذا الفيروس من الإبل للإنسان، كما أنه لم يثبت حتى الآن أن الإبل هي العائل الخازن أو أنها تصاب من عائل آخر، ومن ثم ينتقل المرض منها للإنسان.

ومن حيث وجود إصابات في الإبل، أوضح أنه من غير المعروف حتى الآن شكل المرض في الإبل والأعراض المصاحبة له، مشيرا إلى أن جميع العينات التي جُمعت سابقا كانت من إبل معظمها لم تظهر عليها أعراض مرضية.

وقال النحيط إنه وفقا لإحصاءات الإدارة العامة للإحصاء والمعلومات بوزارة الزراعة وتقديرات إدارة الثروة الحيوانية، فإن أعداد الإبل التقريبية بالمملكة تصل إلى قرابة مليون رأس.

المصدر : وكالات