يلجأ الكثير من الناس إلى حقن البوتوكس أو مستحضرات التجميل باهظة الثمن بهدف الحصول على بشرة متألقة أو لتأخير ظهور التجاعيد، بينما يمكن لبعض المواد الغذائية المتوفرة في الأسواق أن تفي بهذا الغرض، كما يوضح خبراء.

وتعد قلة النوم وشرب الخمر والأغذية الدهنية من العوامل التي تضر بالبشرة وتساعد على تسريع ظهور التجاعيد. ويلجأ البعض إلى استخدام كريمات أو مساحيق التجميل للحد من ظهور التجاعيد وإضفاء التوهج والنضارة على بشرتهم، لكن كثيرا من خبراء التغذية -ومن بينهم الألماني هانز لوبر- ينصحون بالابتعاد عن استعمال مساحيق التجميل باهظة الثمن واستبدالها بتناول أغذية صحية.

ووفقا للخبير لوبر، فإن تناول الطماطم مثلا قد يجعلنا نستغني عن كريم النهار، أما تناول الجزر فيساعدنا على تجنب استعمال مساحيق التجميل. وذلك في تصريحات منسوبة إلى لوبر لموقع "فرانكفورته ألغماينه" الألماني، مؤكدا عدم ظهور التأثير الإيجابي لهذه الأغذية خلال وقت قصير. مضيفا أن الأطعمة الصحية ليست أدوية يظهر تأثيرها بين عشية وضحاها، بل هي ذات تأثير وقائي يمتد لفترة طويلة.

ومن بين الأغذية التي ينصح لوبر بتناولها التوت بجميع أنواعه، والذي يغني عن اللجوء إلى حقن مادة البوتوكس نظرا لاحتوائه على فيتامين "سي" الذي يشدّ البشرة ويجعلها أكثر حيوية، ويحول دون ظهور الأضرار الناجمة عن "فري راديكالز" التي تسرع ظهور علامات الشيخوخة.

وينصح الخبير بالابتعاد عن تناول اللحوم والأطعمة الحيوانية بشكل كبير، لأنها تحتوي على حمض الأراكيدونيك الذي يساعد على تسريع ظهور التجاعيد. ويتم إنتاج هذه الأحماض أيضا من طرف الجسم عند تناول أغذية تحتوي على الأحماض الذهنية "أوميغا 6" كالزبدة وزيت عباد الشمس، لذا ينصح لوبر بتناول مواد غنية بالفيتامينات ومضادة للأكسدة للحفاظ على تألق البشرة ونضارتها.

المصدر : دويتشه فيلله