قالت المراكز الأميركية للسيطرة على الأمراض والوقاية منها الخميس إن ما يصل إلى 75 عالما يعملون لدى المختبرات التابعة للحكومة الاتحادية الأميركية في أتلانتا، ربما يكونون قد تعرضوا لبكتيريا الجمرة الخبيثة الحية ويجري تقديم العلاج لهم لمنع العدوى.

ويأتي احتمال التعرض لهذه البكتيريا بعدما لم يمتثل الباحثون العاملون في مختبر خاضع لتدابير أمن بيولوجي رفيعة المستوى في مبنى المركز بأتلانتا، للإجراءات السليمة في وقف نشاط البكتيريا.

ومن ثم نقل الباحثون العينات -التي ربما كانت تحوي بكتيريا حية- إلى مختبرات ذات مستوى أمني أقل تابعة للمراكز الأميركية لمكافحة الأمراض والوقاية منها، وغير مجهزة للتعامل مع بكتيريا الجمرة الخبيثة الحية.

المصدر : رويترز