أكدت دراسة ألمانية حديثة أن الجلوس للساعات الطوال يوميا يؤدي على المدى البعيد إلى زيادة مخاطر الإصابة بالسرطان، وخاصة سرطان القولون. ونصح الباحثون بممارسة الرياضة مثل المشي يوميا لبعض الوقت وخاصة للأشخاص الذين يقضون ساعات عديدة في العمل أو البيت في الجلوس.

وأجرى الدراسة باحثون من جامعة ريغنسبورغ في ولاية بفاريا الألمانية، ونشرت نتائجها في موقع مجلة "العلوم" الألمانية، وشملت حوالي أربعة ملايين شخص. وطرح الباحثون على الأشخاص المشاركين في الاستطلاع أسئلة تتعلق بعدد الساعات التي يقضونها في الجلوس يوميا، وأيضا أسئلة عن حالتهم الصحية والأمراض التي أُصيبوا بها في مراحل مختلفة من عمرهم.

ووجد الباحثون أن الخمول لا يتسبب فقط على المدى الطويل في أمراض القلب، بل يقود إلى السرطان أيضا. ورغم أن الخبراء يتحدثون عن أسباب أخرى كالتدخين وزيادة الوزن ونوع التغذية، فإنهم يعتبرون قلة الحركة من العوامل التي ترفع من احتمالات الإصابة بمرض السرطان.

ومن بين أنواع السرطان التي لها علاقة مباشرة بقلة الحركة وقضاء ساعات كثيرة في الجلوس سرطان القولون، الذي يمكن أن يؤدي في كثير من الحالات إلى الوفاة.
 
ولتجاوز ذلك ينصح الخبراء بالحفاظ على وزن ملائم وممارسة الرياضة مثل ممارسة المشي يوميا لبعض الوقت خصوصا للناس الذين يقضون ساعات عديدة في العمل أو البيت وهو جلوس.

المصدر : دويتشه فيلله