تعرف الإصابات الرياضية بأنها الإصابات التي تحدث للشخص أو اللاعب أثناء ممارسته النشاط الرياضي، سواء كان لاعبا محترفا في منتخب ينافس على مستوى العالم، أو طفلا يلعب كرة القدم في باحة منزله الخلفية.

وتشمل الإصابات عدة أجزاء مختلفة من الجسم، مثل العظام والعضلات والمفاصل، كما تضم أنواعا مختلفة مثل الرضوض والجروح وإصابات الرأس والكسور. ولا تقتصر نتائج الإصابة على الألم، بل قد تصل إلى حدوث إعاقة دائمة وربما إنهاء المستقبل الرياضي للاعب الذي تعرض للحادث.

أسباب الإصابات الرياضية:

    - عدم ممارسة الإحماء اللازم قبل التمرين أو الرياضة.
    - استخدام تقنية خاطئة في التمرين أو أجهزة رياضية غير ملائمة.
    - التعرض لحادث، مثل تلقي ضربة على الرأس أو في الركبة.
    - استخدام العضلة أو العضو بشكل يفوق قدرته على التحمل، وهذا يحدث عادة لدى
      الرياضيين المحترفين لأن طبيعة تمارينهم تكون مكثفة وقوية.

أبرز أنواع الإصابات الرياضية:

   - إصابات الرأس.
   - إصابات العضلات وتمزقها.
   - الالتواء.
   - إصابات الركبة.
   - إصابة وتر أخيل.
   - الكسور.
   - انخلاع المفصل (Dislocation).

كيف تتعامل مع الإصابة؟

  1. توقف عن اللعب فورا، فمثلا إذا شعرت بألم في الركبة أثناء ممارستك الجري على التريدمل فتوقف مباشرة ولا تستمر، إذ إن استمرارك بالحركة قد يفاقم الإصابة.
  2. إذا كانت الإصابة بسيطة ولا تتطلب رعاية طبية عاجلة مثل الشد العضلي البسيط، فعادة ما يمكن التعامل معها عبر طريقة (PRICE)، وهي اختصار للحروف الإنجليزية الأولى لخمس كلمات إنجليزية، وهي: الحماية، أي حماية العضو من التعرض للمزيد من الرض، والراحة، ووضع الثلج على مكان الإصابة، والضغط على مكان الإصابة باستخدام مشد مثلا، ورفع العضو المصاب عن مستوى القلب للمساعدة على تخفيف الورم.
  3. بعد 48 ساعة أزل المشد عن العضو المصاب وحاول تحريكه، إذا استمرت الأعراض أو تفاقمت فراجع الطبيب.
  4. إذا كانت الإصابة حادة مثل كسر أو إصابة في الرأس، فيجب الاتصال بالإسعاف مباشرة.

وتشمل الطرق العلاجية للإصابات الرياضية العديد من الخيارات، مثل مسكنات الألم وتثبيت العضو المصاب لمنع حركته للمساعدة على الشفاء، والعلاج الفيزيائي والتدليك والجراحة.

الوقاية من الإصابات الرياضية:

  1. ممارسة الإحماء بشكل كاف وملائم قبل البدء بالرياضة.
  2. استعمال تقنيات رياضية مناسبة.
  3. الحصول على تدريب من قبل مدرب متخصص.
  4. استعمال وسائل الحماية مثل الخوذة والواقي الرياضي للأسنان (Sport guard).
  5. إذا كنت تعاني من مرض مزمن -مثل السكري أو ارتفاع ضغط الدم- أو عارض، فيجب استشارة الطبيب قبل البدء بممارسة الرياضة.

المصدر : الجزيرة