كشفت دراسة جديدة أن الحبوب المنومة الشائعة تزيد بدرجة كبيرة خطر حدوث العلل القلبية والوفاة بين الأشخاص الذين لديهم شكل من أشكال قصور القلب.

وذكرت صحيفة ديلي تلغراف أن نحو 500 ألف شخص في بريطانيا يعانون من قصور في القلب لا يسمح له بالنبض بقوة كافية، مما يسبب ضيق النفس والإرهاق وتورم الأقدام وحالة من الأرق كعرض جانبي شائع.

وأفادت الدراسة أن المرضى الذين يتناولون الحبوب المنومة يرتفع احتمال وفاتهم أو دخولهم المستشفى ثمانية أضعاف الذين لا يتناولونها في ستة أشهر.

وقال الباحثون إن مشاكل النوم تشكل عرضا جانبيا متكررا لمرضى القلب وهي شائعة بين المرضى الذين توصف لهم الحبوب المنومة عندما يخرجون من المستشفى.

والجدير بالذكر أن نحو 11 مليون وصفة طبية لدواء بنزوديازيبين المهدئ توزع في إنجلترا كل عام.

وأشار الباحثون إلى أن نتائج الدراسة بحاجة إلى المزيد من التأكيد قبل تقديم المشورة بوقف تناول الحبوب المنومة، لكنهم قالوا بضرورة المراقبة الحذرة للمرضى الذين يعانون من علل قلبية ويتناولون الحبوب المنومة، وخاصة أولئك الذين لديهم صعوبات في التنفس.

المصدر : ديلي تلغراف