ذكرت دراسة حديثة نشرتها صحيفة ديلي تلغراف أن تناول الزهور -التي تنمو في الحدائق البريطانية- يمكن أن يساعد على تقليل خطر أمراض القلب وأنواع معينة من السرطانات.

وقال الباحثون إن الزهور الصالحة للأكل لاقت اهتماما جديدا بين الطهاة، حيث إنها تستخدم في وصفات الأكل في الشرق الأقصى منذ قرون.

وأفادت الدراسة بأن الزهور الشائعة الصالحة للأكل يمكن استخدامها كإضافات في الطعام، حيث إنها تساهم في الوقاية من الأمراض المزمنة وتساعد أيضا على وقف تدهور بعض المنتجات.

ووجد الباحثون أن بعض هذه الزهور -ومنها شجرة عود الصليب وشجرة صريمة الجدي اليابانية- تحتوي على نسب عالية مما يعرف بالفينولات، وهي مجموعة من المركبات المضادة للالتهابات، كما اكتشفوا أن بعض هذه النباتات لها قدرة عجيبة كمضادات للتأكسد.

المصدر : ديلي تلغراف