قللي ما أمكن أو تجنبي استعمال أصباغ الشعر ومنتجات التمليس والتمويج، ومثبتات الشعر، وكذلك تجفيف الشعر بمجفف الشعر (السشوار)، وتجنبي التصفيفات والتسريحات التي تؤدي إلى شد خصلات الشعر، مثل الضفائر والكعكة.

يصيب الصلع النساء، فهو ليس أمرا "ذكوريا" يقتصر على الرجال. ويختلف الصلع لدى المرأة عنه لدى الرجل، إذ يؤدي إلى تراجع كثافة الشعر في كافة مناطق فروة الرأس، وهو لا يأخذ شكل حرف "M" الذي يظهر لدى الرجال، ثم يتطور إلى شكل حرف "U".

ويحدث الصلع عندما يسقط الشعر ولا ينمو شعر مكانه، ويبدأ الصلع لدى النساء بحدوث تباعد بين خصلات الشعر في المنطقة المركزية من فروة الرأس، كما تقل كثافة الشعر وتنخفض سماكته، ولكن نادرا ما يتطور الأمر إلى تكوين بقع صلعاء كما يحدث لدى الرجال.

أسباب الصلع لدى الإناث

  • التقدم في العمر.
  • التغير في مستوى هرمونات الذكورة، فمثلا بعد بلوغ سن اليأس يلحظ الكثير من النساء أن شعر الرأس أصبح أقل سماكة، أما شعر الوجه فأصبح أخشن.
  • وجود سيرة عائلية من الإصابة بالصلع سواء من الذكور أو الإناث.
  • ارتفاع مستوى هرمون التستوستيرون.
  • اضطرابات هرمونات الغدة الدرقية.
  • انخفاض مستوى الحديد.
  • انخفاض مستوى فيتامين "ب".
  • العلاج الكيميائي.
  • بعض أنواع الأدوية.
  • الإصابة بالسفلس.
تجنبي التصفيفات والتسريحات التي تؤدي
إلى شد خصلات الشعر (أسوشيتد برس)

الوقاية
هناك الكثير من العوامل التي تلعب دورا في الصلع لدى النساء ولا يمكن الوقاية منها، مثل التقدم في العمر والوراثة. ولكن يمكنك اتخاذ إجراءات لتقليل تساقط الشعر، وهو أمر قد يقلل من احتمالية إصابتك بالصلع الذي يرتبط بأمور يمكنك تغييرها، مثل:

  • تناولي غذاء صحيا ومتوازنا يوفر لك الفيتامينات والمعادن.
  • إذا كنت مصابة بالأنيميا فراجعي الطبيب وتلقي العلاج المناسب.
  • إذا كنت تتناولين تغذية متوازنة توفر لك العناصر المغذية، فلا داعي لتناول مكملات غذائية أو فيتامينات.
  • قللي ما أمكن أو تجنبي استعمال أصباغ الشعر ومنتجات التمليس والتمويج، ومثبتات الشعر، وكذلك تجفيف الشعر بمجفف الشعر (السشوار).
  • تجنبي التصفيفات والتسريحات التي تؤدي إلى شد خصلات الشعر، مثل الضفائر والكعكة.

المصدر : الجزيرة