تعمل أنظمة الحمية الغذائية الغنية بالكربوهيدرات والقليلة البروتينات على تحسين قدرة الجسم على تحمل الغلوكوز وخفض ضغط الدم والكولسترول. في المقابل فإن الحمية الغذائية الغنية بالبروتينات تؤدي لفقدان الوزن ولكنها تؤذي الصحة وتعجل الوفاة.

الإكثار من الكربوهيدرات مثل الأرز والبطاطس يساعد على التمتع بصحة أفضل وعمر أطول (الألمانية)
أظهرت دراسة أسترالية حديثة أن أنظمة الحمية الغذائية القليلة الكربوهيدرات تتسبب في إضعاف الصحة وتُعجّل بالوفاة، على الرغم من أنها تساعد على إنقاص الوزن.‬
‫       ‬
وقارنت الدراسة بين نسب المواد المغذية والطاقة في الجسم وتأثيرها على الصحة وطول العمر. ونشرت في الدورية العلمية "Cell Metabolism".

وتوصلت الدراسة إلى هذه النتيجة بعد إخضاع 900 فأر لأنظمة حمية غذائية تختلف فيما بينها من حيث نسب البروتينات والكربوهيدرات والدهون. وتراوحت أعمار الفئران بين 100 و150 أسبوعا اعتمادا على مزيج الأطعمة التي تناولوها أثناء اتباع الحمية الغذائية.‬
‫       ‬
وأوضح اختصاصي الشيخوخة ديفد لي كوتور من جامعة سيدني أن أنظمة الحمية الغذائية التي تقوم على الإكثار من الأطعمة الغنية بالكربوهيدرات، مثل الأرز والبطاطس، والإقلال من الأطعمة الغنية بالبروتينات مثل اللحوم تساعد على التمتع بصحة أفضل وعمر أطول.‬

وأضاف لي كوتور أن أنظمة الحمية الغذائية الغنية بالكربوهيدرات والقليلة البروتينات تعمل على تحسين قدرة الجسم على تحمل الغلوكوز وخفض ضغط الدم والكولسترول.‬
‫       ‬
وشرح اختصاصي الشيخوخة أن الفئران التي خضعت لحمية غذائية غنية بالبروتينات فقدت من أوزانها وأصبحت أكثر نحافة، ولكن في المقابل ساءت حالتها الصحية وماتت مبكرا.‬

المصدر : الألمانية