هو ورم خبيث في القضيب، وغالبا ما يحدث في الخلايا الطلائية، وهو سرطان نادر الحدوث، ويلعب ختان الرجال دورا في تقليل احتمالية الإصابة به، بالإضافة إلى النظافة الشخصية والعفة.

ووفقا لجمعية السرطان الأميركية* فإن سرطان القضيب ورم نادر الحدوث في أوروبا وأميركا الشمالية، إذ تبلغ احتمالية الإصابة به أقل من إصابة واحدة لكل مائة ألف رجل، وهو يشكل أقل من 1% من سرطانات الرجال في الولايات المتحدة.

وتقول الجمعية إنه في عام 2013 أصيب قرابة 1570 شخصا في الولايات المتحدة بسرطان القضيب، وتوفي قرابة 310 بهذا السرطان.

ولكن الجمعية تشير -في المقابل- إلى أن سرطان القضيب هو أكثر شيوعا في بعض مناطق آسيا، وأفريقيا وأميركا الجنوبية، إذ يشكل قرابة 10% من السرطانات التي تصيب الرجال.

آلية الإصابة:
يحدث سرطان القضيب عندما تحصل طفرة في المادة الوراثية في الخلايا "DNA" مما يقود إلى نمو غير طبيعي وغير متحكم به في هذه الخلايا، والتي تستمر في الانقسام والتزايد ولا تموت. ورغم أن السبب الدقيق للمرض غير معروف تماما، فإن هناك عوامل خطورة تزيد احتمالية الإصابة بالمرض.

يزيد اللخَن احتمالية الإصابة بسرطان القضيب، واللخن مادة كريهة الرائحة تشبه الجبن تتجمع تحت القلفة، وهي الجلد الذي يغطي القضيب لدى الذكور غير المختونين

عوامل الخطورة:

  • اللَخَن، وهي مادة كريهة الرائحة تشبه الجبن تتجمع تحت القلفة (الجلد الذي يغطي القضيب لدى الذكور غير المختونين).
  • الرجال غير المختونين الذين لا يعتنون بنظافة المنطقة التي تحت القلفة، تزداد لديهم مخاطر الإصابة بسرطان القضيب.
  • وجود سيرة مرضية للإصابة بالثآليل التناسلية "Genital warts".
  • وجود تاريخ مرضي للإصابة بالفيروس الحليمي البشري "Human papillomavirus HPV".
  • العمر، إذ إن أربع إصابات بسرطان القضيب من أصل خمس، أي 80%، تحدث لأشخاص تتجاوز أعمارهم 55 عاما.

الأعراض:

  • تغير شكل جلد القضيب، مثل أن يصبح أسمك، أو أن تتجمع الأنسجة على أحد جوانبه.
  • ظهور تقرحات على القضيب.
  • ألم في القضيب.
  • نزيف في القضيب.
  • بعض الأعراض قد لا تحدث إلا في المراحل المتقدمة من المرض.

الوقاية:

  • الختان.
  • العناية بالنظافة الشخصية وخاصة في منطقة القضيب.
  • تلافي الإصابة بعدوى الفيروس الحليمي البشري، من خلال العفة والاقتصار على الجنس في إطار الزواج.
  • الاقلاع عن التدخين.
    _______________
    * The American Cancer Society

المصدر : الجزيرة