تعتزم الحكومة الألمانية تشجيع مؤسسات بحثية بما يصل إلى 35 مليون يورو لحث هذه المؤسسات العلمية على استحداث أدوية جديدة ضد الاكتئاب ومكافحة الإدمان باستخدام أجهزة الهواتف الذكية، ومعالجة العديد من الأمراض النفسية الأخرى التي ارتفع عددها في السنوات الأخيرة وذلك حسبما أعلنت وزارة البحث العلمي الاثنين في برلين.

وبررت الوزارة هذه الخطوة بأن ما لا يقل عن 40% من جميع الألمانيين أصبحوا يعانون من مرض نفسي واحد على الأقل.

ودعت وزيرة البحث العلمي يوهانا فانكا العلماء للتعاون فيما بينهم لفهم هذه الأمراض بشكل أفضل "لكي يؤدي هذا العلم إلى تطوير سبل علاجية جديدة وأكثر فعالية".

وقالت الوزيرة إنه سيتم خلال مشاريع علمية جديدة اختبار مواد فعالة جديدة منها المضاد الحيوي مينوسيلين الذي يستخدم ضد إصابات العدوى ولكنه يستخدم أيضا في علاج الاكتئاب.

كما يسعى العلماء خلال هذه المشاريع لاستخدام أساليب إلكترونية جديدة ضد إدمان الكحول والتبغ حيث ينتظر أن تستخدم أجهزة الهواتف الذكية بشكل أكثر كثافة في علاج هذا الإدمان. وستعمل نحو ثلاثين مؤسسة بحثية في إطار شبكة علمية لتنفيذ هذه المشاريع.

المصدر : الألمانية