قالت إدارة الغذاء والدواء الأميركية إن المستهلكين سيعانون من خسارة "ملذات" تقدر قيمتها بنحو 5.27 مليارات دولار على مدى عشرين عاما عندما تبدأ المطاعم بوضع عدد السعرات الحرارية الموجودة في كل وجبة على قوائم الطعام مما سيثنيهم عن طلب البطاطا المقلية أو حلوى البراونيز وغيرها من الوجبات المفضلة الغنية بالسعرات.

وأدخلت إدارة الدواء والغذاء "تحليل الملذات المفقودة" -الذي انتقده عدد من أبرز الخبراء الاقتصاديين والجماعات المعنية بالصحة العامة- ضمن القواعد الجديدة التي نشرتها الشهر الماضي. ومن المتوقع أن تدخل هذه القواعد حيز التنفيذ في غضون عام.

وتلزم القواعد الجديدة شبكات المطاعم ومتاجر البقالة التي تبيع وجبات جاهزة وأصحاب ماكينات بيع الطعام الجاهز والمسارح والمتنزهات الترفيهية بوضع عدد السعرات الحرارية التي تحتويها كل وجبة في قائمة الطعام.

وقالت الإدارة إن التحليل يوازن بين المنافع التي يحصل عليها المستهلكون عندما تدفعهم المعلومات عن السعرات الحرارية إلى تناول طعام صحي بنسبة أكبر على الرغم من الشعور بالحرمان الذي قد ينتابهم عندما يتخلون عن الأطعمة التي يفضلونها.

المصدر : رويترز